الرئيسية » اقتصاد » كيف ستتغير أسعار السيارات في ماليزيا بعد ضريبة المبيعات والخدمات؟

كيف ستتغير أسعار السيارات في ماليزيا بعد ضريبة المبيعات والخدمات؟

كوالالمبور – أسواق

بعد إعلان الحكومة الماليزية إلغاء ضريبة السلع والخدمات “GST” والتي تبلغ 6% ابتداءً من شهر يونيو القادم، بدأ الجدال يدور حول إمكانية تبني ضريبة المبيعات والخدمات “SST” خصوصاً مع النسبة المقترحة والتي تبلغ 10% وتزيد عن ضريبة السلع والخدمات التي كانت تتبنها الحكومة السابقة، وهو ما يجعل الآراء متضاربة حول ما إذا كانت أسعار السيارات ستنخفض بعد إلغاء ضريبة “GST” أو ستترفع بسبب تبني ضريبة أعلى مثل ضريبة “SST”.

رئيسة اتحاد السيارات الماليزي “MAA” عائشة أحمد قالت أن ضريبة المبيعات والخدمات “SST” والأسلوب الذي تعمل به الضريبة سيكون لها دور هام في تحديد مستقبل أسعار السيارات في البلاد في الفترة القادمة، مضيفة أن اتحاد السيارات الماليزي قدم اقتراحاً للحكومة الجديدة لتخفيض ضريبة “SST”.

وأضافت رئيسة الاتحاد أنه “قبل تبني ضريبة السلع والخدمات GST كانت نسبة ضريبة المبيعات والخدمات SST تبلغ 10%، وبالنظر إلى وضع الضريبة الحالي فإننا نتوقع زيادة في سعر السيارات مالم يتم تخفيض الضريبة.”

عائشة أكدت أنها تتطلع إلى قرار الحكومة بتخفيض ضريبة المبيعات والسلع في الفترة القادمة، حيث أن أسعار السيارات انخفضت بشكل ملحوظ عند تبني الحكومة لضريبة السلع والخدمات “GST” للمرة الأولى.

بدوره قال الرئيس التنفيذي لشركة السيارات الماليزية “برودوا” أن الشركة لا زالت لا تعلم بعد هل ستزيد أسعار السيارات أم ستنخفض بعد فرض ضريبة المبيعات والخدمات بنسبة 10%، حيث أن مجلس إدارة الشركة سيجتمع مع المساهمين فيها للتشاور حول الضريبة الجديدة بانتظار قرار الحكومة، مؤكداً أن الشركة مستعدة في حال فرض ضريبة المبيعات والخدمات من جديد.

انظر ايضا الى

فلسطين تعود بمنتجاتها إلى معرض ماليزيا الدولي للحلال

ضمن مشاركتها العاشرة والسابعة على التوالي منذ عام 2012 في معرض ماليزيا الدولي للحلال "MIHAS 2019"، تعود فلسطين من جديد إلى العاصمة كوالالمبور للمشاركة في أكبر معرض دولي للمنتجات الحلال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *