الرئيسية » أخبار » ماليزيا تعلن رسمياً سحب قواتها من التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب

ماليزيا تعلن رسمياً سحب قواتها من التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب

كوالالمبور – أسواق

أعلن وزير الدفاع الماليزي محمد سابو في مؤتمر صحفي عقده في مقر وزارة الدفاع أن ماليزيا قررت رسمياً سحب جميع جنودها المشاركين في عمليات التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب من مقر التحالف في العاصمة السعودية الرياض، حيث أكد سابو أن القرار اتخذ إبان الاجتماع الأخير للحكومة الماليزية الذي ترأسه رئيس الوزراء مهاتير محمد.

سابو أضاف أن القرار يأتي كجزء من السياسة الخارجية التي تتبعها الحكومة الماليزية بعدم التدخل في شؤون الدول والصراعات بين الدول مؤكداً أن ماليزيا لا ترغب بالتورط في صراع بين السعودية والدول المجاورة لها، وأكد أن ماليزيا تحتفظ بعلاقاتها مع جميع دول غرب آسيا بما فيها السعودية واليمن والعراق وسوريا وغيرها، وقال أن وزارة الدفاع تعمل بالتنسيق مع القوات المسلحة ووزارة الخارجية لتنفيذ القرار بالشكل الأمثل.

قرار الحكومة الماليزية جاء بعد ضغط كبير من جماعات حقوقية محلية ودولية من بينها “Human Rights Body” و منظمة محامون من أجل الحرية “Lawyers for Freedom” حيث دعت هذه الجماعات الحكومة الماليزية إلى سحب جميع جنودها الموجودين في العاصمة السعودية الرياض ووقف أي مشاركة لماليزيا في عمليات التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب في اليمن، بعد اتهامات وجهت إلى التحالف بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان في اليمن.

انظر ايضا الى

مهاتير محمد أبرز الشخصيات القيادية في العالم لعام 2019

منذ عودته إلى السلطة كرئيس للحكومة الماليزية قبل عام من الآن، وبعمر 93 عاماً كأكبر رئيس للوزراء في العالم، أثبت مهاتير محمد نفسه من جديد كشخصية قيادية استثنائية قد لا تتكرر في تاريخ ماليزيا ودول جنوب شرق آسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *