أخباراقتصاد

الحكومة الماليزية ملتزمة بتعزيز العلاقة الاقتصادية مع فلسطين… ومبادرات قادمة

كوالالمبور – “أسواق”

قالت الحكومة الماليزية اليوم إنها ملتزمة برغبتها في إرسال وفد حكومي اقتصادي بما فيه وفد من الصندوق السيادي الماليزي “Khaznah” إلى فلسطين لاكتشاف الفرص والآفاق الموجودة لتعزيز العلاقة الاقتصادية بين البلدين وإنشاء سبل للتعاون في مجالات الصيرفة الإسلامية والزراعة والطاقة المتجددة.

كلام الحكومة جاء على لسان وزير التجارة الدولية والصناعة “داريل ليكينج” الذي قال إن الحكومة الماليزية تنظر برغبة لتعزيز العلاقة والتبادل التجاري مع حكومة دولة فلسطين، حيث التقى الوزير يوم الثلاثاء الماضي بوزيرة الاقتصاد الوطني الفلسطينية عبير عودة ورئيس مجلس إدارة بنك فلسطين الوطني هاشم الشوا على هامش المؤتمر الاقتصادي العالمي لعام 2019 والذي جرى في مدينة دافوس بسويسرا.

وأكد “ليكينج” أن الجانب الفلسطيني عبر عن تقديره الكبير لمواقف ماليزيا ودعمها المستمر لدولة فلسطين والشعب الفلسطيني سياسياً واقتصادياً وقدموا دعوة للقادة في الحكومة الماليزية لزيارة فلسطين.

من جانب آخر قدمت دولة فلسطين عدة مقترحات ومبادرات لتعزيز التبادل التجاري والعلاقة الاقتصادية بين فلسطين وماليزيا، حيث اقترحت توقيع اتفاق تفاهم بين البلدين مع التركيز على التنسيق والعمل المشترك في مجالات السلع والخدمات والاستثمار والطاقة والمعلومات إضافة للاتصالات والتكنولوجيا والسياحة والرعاية الصحية.

وقدمت دولة فلسطين مقترحاً بإنشاء تواصل خاص بين الوكالات السياحية في البلدين لتقديم عروض سفر خاصة للحجاج الماليزيين لزيارة القدس وبيت لحم بعد الانتهاء من رحلة الحج.

الجانب الاستثماري كان له بدوره جانب هام من المباحثات بين الطرفين حيث توجد العديد من الفرص الاستثمارية الهامة التي يمكن لماليزيا الاستفادة منها في فلسطين في مجالات الاتصالات والمعلومات والطاقة المتجددة والصيرفة الإسلامية والسياحة، لكن يبقى العامل السلبي الأهم والذي يقف في وجه كل تلك المقترحات هو الوضع السياسي والجغرافي القائم في فلسطين في ظل التضييق الكبير من الاحتلال الإسرائيلي على جميع الأنشطة المرتبطة بدولة فلسطين.

هذا العام سيشهد زيارة وفد فلسطيني اقتصادي إلى ماليزيا وذلك ضمن فعاليات معرض ماليزيا الدولي للمنتجات الحلال “MIHAS 2019” حيث شاركت فلسطين في هذا المعرض العام الماضي، وقامت بالترويج للعديد من المنتجات المحلية الفلسطينية ضمن فعاليات المعرض.

وبحسب وزارة التجارة الدولية والصناعة الماليزية فإن حجم التبادل التجاري بين ماليزيا وفلسطين بلغ 13 مليون رنجت بين شهري يناير ونوفمبر من العام الماضي 2018، وذلك بزيادة تبلغ 32% عن نفس الفترة من العام الذي سبقه، حيث بلغت صادرات ماليزيا إلى فلسطين 7.7 مليون رنجت، مقابل 5.3 مليون رنجت من المنتجات القادمة من فلسطين.

ويتصدر زيت النخيل قائمة المنتجات التي تصدرها ماليزيا إلى فلسطين بفضل استخداماته الزراعية الواسعة إضافة للأطعمة المعالجة إضافة للمعدات العلمية والأخشاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat