الرئيسية » أخبار » ماليزيا تطلق سراح المتهمة الثانية في مقتل كيم جونغ نام

ماليزيا تطلق سراح المتهمة الثانية في مقتل كيم جونغ نام

كوالالمبور – “أسواق”

قال محامو المواطنة الفيتنامية “دوان ثي هونج” إن السلطات الماليزية أطلقت سراحها صباح اليوم الجمعة، بعد أن قضت أكثر من عامين في السجن بتهمة المشاركة في عملية اغتيال “كيم جونغ نام” الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية “كيم جونغ أون” في مطار كوالالمبور عام 2017.

“هونج” التي تبلغ 30 عاماً كانت تواجه تهمة قتل “كيم جونغ نام” باستعمال غاز الأعصاب المحرم دولياً، وذلك في شهر فبراير 2017 في مطار كوالالمبور، حيث تم اعتقالها هي ومواطنة إندونيسية.

وصرح “هيسيام تيه” المحامي الخاص بالمتهمة السابقة لوكالة رويترز للأنباء أن المحكمة الماليزية قررت إطلاق سراحها بعد موافقتها على الاعتراف بتهمة التسبب بالأذى، والتحقق من عدم مشاركتها المتعمدة في عملية قتل “كيم جونغ نام”.

وأكد إنه في حال لم تتمكن “هونج” من التحدث للصحافة بشكل مباشر، فإنه سيقوم بقراءة بيان خاص صادر عنها بخصوص القضية والسجن، والإفراج عنها.

كيم جونغ نام – الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون

وكانت المحكمة العليا الماليزية أفرجت قبل شهرين كذلك عن المواطنية الإندونيسية “ستي عائشة” التي كانت تواجه نفس التهم، دون أن تقدم تصريحاً أو بياناً واضحاً حول سبب إسقاط التهم.

فريقا الدفاع عن المتهمتين حافظا على روايتهما منذ بداية القضية قبل عامين، والتي تقول إن المتهمتين تعرضتا لخدعة من طرف مجهول بأنهما ستشاركان في برنامج تلفزيوني للمقالب، وذلك برش كريم عادي في وجه الضحية الذي تجهلان هويته وسبب تواجده في ماليزيا.

“هونج” تقيم الآن في حجز خاص لإدارة الهجرة الماليزية بعد إطلاق سراحها، ريثما تغادر ماليزيا إلى مطار العاصمة الفيتنامية هانوي، بعد سنتين من السجن والمحاكمات الطويلة.

انظر ايضا الى

كازاخستان تؤكد مكافحتها للإرهاب ودعم مواطنيها العائدين من سوريا

أكدت كازاخستان التزامها بمكافحة الإرهاب ومساعدة شاملة للمواطنين الكازاخ، العائدين طواعية من مناطق القتال في سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *