أخبار

الشرطة الماليزية تنقذ مواطناً سورياً بعد اختطافه في بينانج

كوالالمبور – “أسواق”

أعلنت الشرطة الماليزية في ولاية بينانج عن إنقاذ مواطن سوري تعرض للاختطاف على يد مواطنين سوريين آخرين ومواطنة ماليزية ليلة الخميس، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على اختطافه.

وقال رئيس قسم التحقيق في شرطة الولاية “هزير محمد” إن شقيق المخطوف تواصل مع الشرطة بعدما تلقى مكالمة من الخاطفين، والذين طالبوه بفدية قدرها 100,000 رنجت ماليزي خلال ساعتين مقابل الإفراج عن أخيه.

وبحسب المعلومات التي قدمتها الشرطة الماليزية فإن الخاطفين هما موطنان سوريان تتراوح أعمارهما ما بين 30 و 50 عاماً، ومواطنة ماليزية في الثلاثينيات من عمرها، فيما يبلغ المخطوف العشرينيات من عمره دون الكشف عن أرقام محددة.

وأكد رئيس قسم التحقيق في شرطة بينانج إن الشرطة قبضت على الخاطفين قرب أحد مطاعم الوجبات السريعة في منطقة “باتو فيرنجي” حوالي الساعة 9 ليلاً، حيث عثر على المخطوف مقيداً بشريط لاصق داخل سيارة من نوع “بروتون بيرسونا”، وقُبض على المتهمين جميعاً في نفس السيارة.

وأظهرت اختبارات المخدرات التي تعرض لها الخاطفون أن اثنين منهما بينهما المواطنة الماليزية قاما بتعاطي المخدرات، حيث تم حجزهم جميعاً حتى تاريخ 13 يونيو الجاري لاستكمال التحقيقات في القضية.

وأكدت الشرطة أن المخطوف كان على معرفة سابقة بالمواطنين السوريين الذين قاما باختطافه، حيث أنهم جميعاً حاملون لبطاقة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين “UNHCR”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat