الرئيسية » أخبار » مهاتير محمد: نتائج التحقيق حول إسقاط الطائرة الماليزية ذات دوافع سياسية

مهاتير محمد: نتائج التحقيق حول إسقاط الطائرة الماليزية ذات دوافع سياسية

كوالالمبور – “أسواق”

قال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد اليوم خلال مؤتمر صحفي في العاصمة الإدارية بوتراجايا إن نتائج التحقيق حول إسقاط الطائرة الماليزية MH17 هي نتائج ذات دوافع سياسية تهدف لإلقاء اللوم على روسيا وحدها في حادثة إسقاط الطائرة.

وقال مهاتير إن ماليزيا لا زالت بانتظار الأدلة على تورط روسيا في إسقاط الطائرة الماليزية وطالبت اللجنة المسؤولة عن التحقيق بتقديم تلك الأدلة، مضيفاً أن التحقيق تحول إلى قضية سياسية منذ بدايته.

وعلّق رئيس الوزراء الماليزي على نتائج التحقيق بقوله: “لم نكن سعيدين بالتحقيق منذ البداية، فالموضوع تحول إلى قضية سياسية لاتهام روسيا بالعمل، قبل أن يقوموا بإجراء أي تحقيق”، وأضاف: “نحن بحاجة للحصول على الأدلة على تورط روسيا في إسقاط الطائرة، وحتى الآن لا يوجد أي دليل على ذلك.”

وكانت لجنة التحقيق الدولية في قضية إسقاط الطائرة الماليزية MH17 وجهت الاتهام إلى 3 مواطنين روس ومواطن أوكراني في التورط بعملية إسقاط الطائرة، وذلك باستخدام صواريخ مضادة للطائرات.

من جانبها رفضت روسيا نتائج التحقيق الدولي الذي اتهم مواطنيها بعملية إسقاط الطائرة، حيث قالت السفارة الروسية في كوالالمبور اليوم من خلال بيان صحفي رسمي إن جميع الاتهامات الموجهة إلى مواطنين روس في حادثة إسقاط الطائرة هي اتهامات غير صحيحة، واعتبرت أن تلك الاتهامات غير قائمة على أي أدلة.

وأضافت السفارة الروسية أن لجنة التحقيق لم تقدم خلال جميع المؤتمرات الماضية التي عقدتها ولو دليلاً ملموساً واحداً من حطام الطائرة لدعم أقوالها، أو أي دليل على تورط روسيا في إسقاط الطائرة، واعتبرت أن هناك تجاهلاً دولياً متعمداً لنتائج التحقيق الذي أجرته روسيا في الحادث والذي اتهمت فيه حركات انفصالية أوكرانية بعملية إسقاط الطائرة الماليزية.

الطائرة MH17 والتي أسقُطت شرق أوكرانيا في تاريخ 17 يوليو عام 2014، كانت تقل على متنها 283 راكباً قتلوا جميعاً برفقة طاقم الطائرة الذي يتألف من 15 شخصاً، وكانت الرحلة متوجهة من العاصمة الهولندية أمستردام إلى كوالالمبور، ومنذ تلك الحادثة أصبحت القضية مثار جدل دولي كبير واتهامات بين العديد من الدول بينها روسيا وأوكرانيا.

انظر ايضا الى

أول وفود الحج الماليزية يغادر كوالالمبور نحو الأراضي المقدسة

غادر صباح اليوم من مطار كوالالمبور الدولي أول وفود الحجاج الماليزيين نحو الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج، حيث تضم الرحلة "MH8100" على متنها 483 حاجاً بينهم 13 إعلامياً من ماليزيا سيعملون على تغطية فعاليات شعائر الحج في مكة المكرمة.

اترك رد