أخبار

زعيمة المعارضة الكمبودية عالقة بمطار كوالالمبور

كوالالمبور – “أسواق”

قال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد إنّ بلاده تحاول العثور على دولة مستعدة لإيواء زعيمة المعارضة الكمبودية مو سوشوا، المحتجزة في مطار كوالالمبور الدولي.

وأوردت وكالة الأنباء الوطنية الماليزية “برناما” عن مهاتير قوله الخميس إن الحكومة الماليزية لا تريد أن تكون على خلاف مع أي حكومة أخرى لأن هذا ليس شأن ماليزيا.

وقال للصحفيين: “نريد إبعادها. طلب ​​البعض منها العودة إلى هنا. الآن، نحاول إيجاد أي دولة يمكنها أخذها”، وأوضح أنها “لم يتم اعتقالها بسبب أي جريمة ارتكبتها هنا”.

وكانت إدارة الهجرة الماليزية احتجزت سوشوا، نائب رئيس حزب الإنقاذ الوطني الكمبودي المعارض المحظور (CNRP)، بالقرب من منتصف ليل أمس.

وجاء الاعتقال قبل العودة المزمعة لقادة حزب الإنقاذ الوطني المحظور في المنفى إلى كمبوديا، بمن فيهم سوشوا وسام رينسي، مؤسس الحزب.

ولدى سؤال مهاتير عن زعماء المعارضة الكمبودية الذين أتوا إلى ماليزيا لطلب المشورة منه وهم يرون ماليزيا كمصدر إلهام لهم، قال: إن أعضاء الآسيان لا يتدخلون بشكل أساسي في الشؤون الداخلية للدول الأعضاء الأخرى. وأضاف: “لا نريدهم أن يستخدموا ماليزيا كقاعدة لنشاطهم في دول أخرى”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat