• Home
  • بحضور وزير السياحة في الولاية… إطلاق شعار حملة زوروا سرواك في العاصمة كوالالمبور

بحضور وزير السياحة في الولاية… إطلاق شعار حملة زوروا سرواك في العاصمة كوالالمبور

16/10/2018 0 86 views

Spread the love

كوالالمبور – “أسواق”

بحضور وزير السياحة والثقافة والفنون في ولاية سرواك عبد الكريم عبد الرحمن وبرفقة مديرة هيئة السياحة في ولاية سرواك وعدد من المسؤولين في وزارة السياحة الماليزية تم الكشف عن الشعار الرسمي لحملة زوروا سرواك لعام 2019 وذلك ضمن حفل رسمي لإطلاق شعار الحملة أقيم في أحد فنادق العاصمة الماليزية كوالالمبور.

ويعتبر شعار الحملة الجديد الرمز الأساسي الذي سيرسم الهوية البصرية لحملة الجذب السياحي التي تستعد لها هيئة السياحة في ولاية سرواك للعام المقبل 2019 حيث من المقرر أن تنطلق الحملة بشكل رسمي في بداية شهر يناير من العام المقبل.

ويحمل تصميم الشعار الجديد الذي يلفظ اسم ولاية سرواك باللغة الإنجليزية شكلًا يهدف لتجسيد المرح والصداقة والتنوع الثقافي والعرقي الذي تتمتع به الولاية، مع جملة “المزيد لتكتشفوا” كدعوة من الولاية لجميع الراغبين بزيارتها لاكتشاف المعالم الرائعة التي تضمها والتعبير عن الطموح الكبير الذي تمتلكه الولاية في اجتذاب السياح من مختلف دول العالم.

الشعار الجديد يضم سبعة ألوان مختلفة من حيث الدلالة والرمزية الخاصة بها، حيث يرمز اللونان الأصفر والأحمر لعلم الولاية الشهير، فيما يرمز اللون البرتقالي للطاقة والروح التي تتمتع بها العرقيات المختلفة التي تعيش في الولاية، ويمثل اللون الأخضر الغابات المطيرة الساحرة التي تشتهر بها سرواك وشرق ماليزيا، أما اللون الأزرق فهو يرمز للمحيط الذي يحد سواحل ولاية سرواك.

وقال وزير السياحة والثقافة والفنون في سرواك إن “حملة زوروا سرواك تملك تصورًا لوضع الولاية على خريطة السياحة في منطقة جنوب شرق آسيا والمحيط الهادي كواحدة من وجهات الجذب الرئيسية في المنطقة، وأضاف إن “شعار (المزيد لتكتشفوا) يعبر عن الاستراتيجية الخاصة لهيئة السياحة في سرواك لوضع الولاية كموقع مفضل للفعاليات الثقافية وسياحة المغامرات والمعالم الطبيعية والمهرجانات التي لا يوجد مثيل لها في العالم وتحتاج من الزوار القدوم لرؤيتها واكتشافها”.

وأكد الوزير أن الهدف الرئيسي للحملة هو زيادة أعداد السياح القادمين إلى ولاية سرواك للوصول إلى 5.2 مليون سائح بحلول نهاية العام القادم 2019 عبر التوجه إلى الأسواق المستهدفة، حيث أن الولاية وصلت إلى 4.86 مليون سائح في العام الماضي 2017 وتهدف لبلوغ 5.25 مليون سائح هذا العام، حيث تستهدف الهيئة السياحية في الولاية ستة أسواق دولية في مختلف أنحاء العالم.

عام 2017 كان قد شهد وصول حجم الإنفاق السياحي في الولاية إلى 8.59 مليار رنجت وهو ما يعادل 7.9% من الناتج المحلي الإجمالي للولاية.

كما أن زيادة القدومات السياحية الداخلية ستكون أحد أهداف الحملة، حيث تهدف سرواك لزيادة حجم السياحة المحلية بنسبة 12%، وأكد وزير السياحة في الولاية أن يمكن زيادة أعداد السياح المحليين من خلال تعريفهم بالإمكانيات الكبيرة التي يمكن للولاية أن تقدمها لهم، عبر المزيد من العروض المنافسة والمناسبة لمختلف فئات الدخل في المجتمع الماليزي.

أعداد السياح الدوليين في سرواك لعام 2017 بلغ 2.6 مليون وتعتبر المملكة المتحدة وألمانيا والصين وأستراليا ودول اتحاد أسيان من أبرز المساهمين في القدومات السياحية إلى سرواك، خصوصًا دول أسيان التي احتلت 48.98% من أعداد السياح القادمين إلى سرواك في العام الماضي أي ما يعادل 2.38 مليون سائح.

بدورها قالت مديرة هيئة السياحة في ولاية سرواك شارزيدي أسكور أن حملة زوروا سرواك ستتركز حول أربع استراتيجيات رئيسية، أولها اعتماد التكنولوجيا الرقمية كجزء مهم من الترويج للسياحة في سرواك، وتطوير تطبيقات للهواتف الذكية لتسهيل عملية اكتشاف المعالم السياحية في الولاية.

لقراءة التقارير

تابعونا‎

أحدث المقالات

الاشتراك في مجلة لدينا

الإشتراك في المجلة، اشترك الآن لتحصل على العدد الأخير من مجلة أسواق