• Home
  • بمشاركة عربية ومنظمات ودولية… أول مؤتمر دولي ببيروت حول التنمية المستدامة في ريادة الأعمال بيروت

بمشاركة عربية ومنظمات ودولية… أول مؤتمر دولي ببيروت حول التنمية المستدامة في ريادة الأعمال بيروت

18/09/2017 0 22 views

Spread the love

كوالالمبور – أسواق

افتتحت صباح أمس الأحد ببيروت أعمال أول مؤتمر دولي حول دور التنمية المستدامة في ريادة الأعمال، تحت عنوان ”نلتقي لنرتقي”، وذلك بمشاركة العديد من الخبراء في مجال التنمية والاقتصاد من كل من تونس والجزائر والمغرب والأردن والكويت والعراق وسوريا ولبنان وسلطنة عمان والمملكة العربية السعودية وفلسطين، وبتنظيم من المجلس الإنمائي للمرأة والأعمال اللبناني وبالتعاون مع منظمات عربية ودولية.

وقالت إيمان غصين رئيسة المؤتمر خلال كلمتها الافتتاحية أن الملتقى سيبحث أهمية الإرتقاء بدور التنمية المستديمة في الدول العربية من خلال تبادل الخبرات والأفكار والمشاريع لخلق فرص استثمار جديدة بها، مضيفة قولها أن وضع خطط عمل استراتيجية على مستوى الوطن العربي من شأنه تعزيز الدور الاقتصادي والإنمائي على كافة المستويات بهذه البلدان.

وأوضحت أن هذا الملتقى الدولي الذي يعد الأول من نوعه في لبنان بمثابة ”فرصة لدعم المرأة العربية في برنامج التنمية وريادة الأعمال باعتبارها شريكاً أساسياً في المجتمع” مشيرة الى أن ترسيخ ثقافة الأهداف الإنمائية للتنمية من ”التنظير الى التطبيق”، ومن شأنه المساهمة في خدمة القضايا الإنسانية بالدول العربية وإحداث نقلات أساسية في جميع المجالات سيما الاقتصادية والاجتماعية.

ومن جهة أخرى أكد المشاركون على أهمية وضع خطط وبرامج تنموية للأعوام القادمة وفقاً لأهداف الأمم المتحدة الانمائية المستدامة “أجندة 2030″، عبر التركيز على وضع حد للفقر المستشري بهذه الدول وضمان الرخاء للشعوب من أجل تحقيق تنمية مستدامة وخلق عالم تتساوى فيه الإستدامة والإندماج في المجتمع والتنمية الاقتصادية.

ودعا المشاركون إلى العمل بشكل فعال في تحديد وبلورة أهداف التنمية المستدامة من خلال تنظيم مشاورات عربية مشتركة وإنجاز مشاريع مشتركة بين الدول الصديقة والشقيقة مشيرين إلى أهمية تطوير المشاركة في المفاوضات الحكومية الدولية، سيما ضمن فريق العمل المفتوح حول أهداف التنمية المستديمة .

كما أشار المشاركون إلى وجوب دمج المرأة في التنمية المستديمة سيما بالمجالات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية عبر سن تشريعات قانونية تضمن لها هذا الحق مثل ضمان تكافؤ الفرص بين الجنسين، ومراجعة القوانين التمييزية ضد المرأة بالدول العربية ودعم التشغيل الذاتي لدى النساء .

أما عن دور الشباب في عملية التنمية، طالب المتدخلون بضرورة وضع خطط لفائدة هذه الشريحة العمرية من خلال توفير برامج واحاطة وتمويل قصد تيسير وتبسيط لأحداث المؤسسات من جهة الباحثين عن العمل الراغبين في إقامة مشاريع للحد من البطالة.

وتتمحور أهم المواضيع المطروحة على جدول أعمال الملتقى الذي تتواصل فعالياته على مدى ثلاث أيام بالعاصمة اللبنانية بيروت ”في تطوير مكانة المرأة العربية المتخصصة في التنمية المستدامة ” ”والإستثمار بين الواقع والآفاق » وبحث « آفاق الإنتاج والإستثمار في الدول العربية ” ويتخلل المؤتمر دورة تدريبية يقدمها المدرب الدولي جاسم المطيري تحت عنوان “التنمية المستدامة وعلاقتها بريادة الأعمال “، إلى جانب ندوة تحت عنوان ” حماية المرأة العربية من الجرائم الإلكترونية ” يقدمها المستشار محمد نبيل القاضي رئيس المجلس العربي للقضاء العرفي جامعة الدول العربية.

يذكر أن تقرير عام 1987 للجنة “بورنتلاند” التابعة للأمم المتحدة والمعرف أيضا باسم ”مستقبلنا المشترك” كان قد أشار إلى أن التنمية المستدامة هي ذلك ”النمط من التنمية الذي يلبي احتياجات الاجيال الحاضرة دون المساس برفاهية الأجيال المقبلة”، وبالنظر للحاجة الملحة للاستدامة، أقيم في عام 2015 في مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة وضع برنامج التنمية المستدامة للأعوام الـ 15 المقبلة.

لقراءة التقارير

الاشتراك في مجلة لدينا

الإشتراك في المجلة، اشترك الآن لتحصل على العدد الأخير من مجلة أسواق