• Home
  • ثاني أبرد عاصمة في العالم… أستانا تجسد رموزها بثلوجها

ثاني أبرد عاصمة في العالم… أستانا تجسد رموزها بثلوجها

08/11/2017 0 4 views

Spread the love

كوالالمبور – أسواق

كان الجو بارداً، بل قارصاً عند مغادرتنا قاعة مطار نور سلطان نزارباييف في العاصمة الكازاخستانية أستانا، قاصدين مطار دبي الدولي، وسرعان ما تداعت الأجوال الجوية إلى الأسوأ، واشتدت العواصف الثلجية وتزايدت معها الرياح وحبات الثلج الكبيرة بشكل غير اعتيادي، واستمر الأمر لمدة لا تقل عن ٣ ساعات ونحن نجلس على مقاعدنا دون حراك، منتظرين هدوء العاصفة، والانطلاق إلى وجهتنا المقصودة دبي.

من الملامح الرائعة للعاصمة أستانا، المدينة الثلجية الرائعة التي تجسد المعالم والرموز الخاصة للعاصمة في صورة فنية مجسمة قلما تجدها في أمكان أخرى… هي أستانا المصغرة ولكن بالثلج ناصع البياض، بل تجسد تلك المدينة الثلجية الحياة التاريخية والتراثية والفكرية والعصرية لكازاخستان عموما وأستانا على وجه الخصوص.

هذا الحدث يذكرني برحلات سابقة مشابهه أيضا منذ سنوات قليلة، حيث تعتبر كازاخستان من اكثر البلاد التي تعانى من ارتفاع نسبة البرودة بها، لانها مجاورة جغرافيا لروسيا وهي مثلها في البرودة، فيما تعتبر عاصمتها  أستانا هي ثاني أبرد عاصمة في العالم بعد عاصمة منغوليا “أولان باتور”، حيث تقترب درجة الحرارة في فصل الشتاء ثلاثين تحت الصفر.

وتتمتع أستانا بمناخ قاري متطرف مع صيف دافئ وشتاء طويل وبارد وجاف. وتتراوح درجات الحرارة بين 30 درجة تحت الصفر إلى35 درجة تحت الصفر بين منتصف ديسمبر وأوائل مارس.

وتحتفظ المدينة أيضا بأدنى درجة حرارة سجلت في كازاخستان 51 درجة تحت الصفر.

وعادة ما يتجمد نهر إشيم الذي يشق العاصمة أستانا بين الأسبوع الثاني من شهر نوفمبر وبداية أبريل.

 بعض أجزاء من أستانا هي بالتأكيد أكثر برودة من غيرها، وعلى الضفة من النهر اليسرى تبدو الوزارات الحكومية ومراكز التسوق والحدائق العامة والساحات العامة، فيما الرياح تهب من الصعب السهوب، وتقفز على طول الشوارع.

خلال موسم الشتاء والثلج يستمتع بعض الناس بهذا الموسم بل ولحظات تساقط الثلوج، التي تبدو مذهلة وقت تساقطها إذا لم يصحبها عواصف قوية، بل يجد الأطفال ضالتهم المنشودة خلال تلك الفترة لأنها تجلب الفرصة للعب مع كرات الثلج وأخواتها، كما الجلوس في مقهى تحيط به الأصدقاء المقربين، وشرب الشاي الساخن أو القهوة هو الشيء المثالي للقيام به في هذا الوقت. هذه هي الطريقة التي يمكن أن تنفق الوقت نوعية جنبا إلى جنب مع الأصدقاء والأحباب.

الشتاء هنا في أستانا يمنحك أيضا فرصة للمشاركة في الأنشطة الرياضية المختلفة، يمكنك الذهاب للتزلج على الجليد في المراكز الرياضية مع جميع أفراد عائلتك وأصدقائك، أو يمكن الذهاب للتزلج في الحديقة مع منحدر معتدل.

وبطبيعة الحال، أما إذا الرياضة الشتوية لا تثيرك، فيمكنك الجلوس دائما في المنزل بجوار المدفئة ورفيقك من كتبك المفضلة.

لقراءة التقارير

الاشتراك في مجلة لدينا

الإشتراك في المجلة، اشترك الآن لتحصل على العدد الأخير من مجلة أسواق