• Home
  • خلال الاجتماع السنوي لغرفة التجارة العربية الماليزية…آفاق واسعة للتعاون التجاري…ودعوات لتنشيط قطاع الاستثمار المشترك

خلال الاجتماع السنوي لغرفة التجارة العربية الماليزية…آفاق واسعة للتعاون التجاري…ودعوات لتنشيط قطاع الاستثمار المشترك

04/04/2017 0 29 views

Spread the love

كوالالمبور – “أسواق”

اختتمت في العاصمة الماليزية كوالالمبور أعمال الاجتماع السنوي السادس لغرفة التجارة العربية الماليزية بحضور رسمي ماليزي وعربي، شهده توقيع مذكرات تعاون تجارية بين شركات عربية وماليزية في العديد من القطاعات الحيوية، إلى جانب ندوة أعمال ناقشت سُبل إحياء الحركة التجارية المُتبادلة.

وحضر الاجتماع وزير التجارة الدولية والصناعة الماليزي داتو سري مصطفى محمد، والسفراء العرب المعتمدين لدى ماليزيا، إلى جانب محمود فوزي عبدالحميد، رئيس غرفة التجارة العربية الماليزية، والمهندس أحمد طاحون، نائبي رئيس الغرفة، وممثلين للعديد من الشركات المحلية الماليزية والعربية.

شراكة استراتيجية

من جهته أشار وزير التجارة والصناعة الماليزي مصطفى محمد إلى الدور الهام الذي تقوم به الغرفة التجارية في تنمية العلاقات التجارية والاستثمارية بين ماليزيا والدول العربية، معرباً عن أملة في أن تلعب الغرفة دوراً محورياً خلال الفترة القادمة في توطيد العلاقات التجارية والعمل بشكل وثيق مع الجهات الحكومية المُختصة بالتجارة والاستثمار.

وأضاف محمد إلى أن دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعتبر من الدول الهامة بالنسبة لماليزيا، وشريك أساسي ومهم لماليزيا، مضيفاً أنه وعلى الرغم من أن المؤشر التجاري بين ماليزيا والدول العربية سجل انخفاضاً بنسبة 14.7% خلال العام الماضي محققاً 54.6 مليار رنجيت ماليزيا بسبب الانخفاض في أسعار النفط، إلى أن ماليزيا لا تزال تتطلع لتلك الدول كشريك هام واستراتيجي.

قطاعات استثمارية

وأشار محمد إلى أن النمو الذي حققته بعض دول الشرق الأوسط يُبشر بأسواق واحدة للسوق الماليزي، داعياً في الوقت نفسه الشركات الماليزية للبحث عن أسواق جديدة لها في تلك الدول، وتوفر ماليزيا كافة التسهيلات والحوافز للشركات الاستثمارية الماليزية ولقطاع الأعمال للاستثمار في مشاريع جديدة في تلك الدول، وكذلك الأمر بالنسبة للشركات العربية لدخول الأسواق العربية والاستفادة من الفرص الاستثمارية والتجارية الهائلة التي توفرها ماليزيا للمستثمر الأجنبي، والاستفادة أيضاً من المناخ الاقتصادي الآمن في ماليزيا والموقع الجغرافي المتميز الذي يُتيح لتلك الشركات الانطلاق من ماليزيا لدول جنوب شرق آسيا بسهولة.

ودعا الوزير الشركات العربية للاستثمار في قطاع مراكز التكنولوجيا في ماليزيا، بالإضافة للشركات الصغيرة والمتوسطة التي تتمحور حول النظام البيئي والتي توفرها الحكومة الماليزية والقطاع الخاص، مشيراً إلى أن شركة “سايبرفيو” تعتبر واحدة من الشركات الماليزية التي توفر التكنولوجيا المثالية للانطلاق بشركات في هذا القطاع.

اتفاقيات تجارية

وعرج الوزير إلى الاتفاقيات التجارية التي وقعتها ماليزيا مؤخراً مع العديد من الدول العربية والعالمية، وخاصة اتفاقيات التجارة الحرة والإعفائ الضريبي، كما أشار إلى مجتمع آسيان الاقتصادي، حيث ومن المتوقع أن يصل الناتج المحلي الإجمالي لدول آسيان لحوالي 4.7 تريليون دولار أمريكي بحلول عام 2020، وكذلك الأمر بتوقيع اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ والتي تضم 11 دولة إلى جانب ماليزيا، والتي ستعزز الفرص التجارية لأسواق تضم أكثر من 800 مليون إنسان.

جسر التعاون

من جهته أشار محمود فوزي عبدالحميد، رئيس غرفة التجارة العربية الماليزية إلى الدور الأساسي للغرفة والمتمثل في بناء جسور للتعاون التجاري والاستثماري بين ماليزيا والدول العربية، كما تهدف الغرفة لتطوير التجارة والاستثمار والخدمات والتعليم بين الدول العربية وماليزيا، وتقدم أيضاً منبراً لتبادل الآراء والخبرات التجارية، كذلك السعي لأن تكون جهة اتصال مباشر مع الدوائر التجارية العربية والماليزية، وتوفير منصة لرجال الأعمال لمناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك، ومصدراً للمصداقية والمعلومات المحدثة عن الآفاق التجارية والاستثمارية وفرص العمل في ماليزيا ودول العالم العربي.

وشهد الاجتماع توقيع عدد من مذكرات التفاهم والتعاون التجاري بين شركات ماليزية وعربية، كما شاركت عدة شركات في المعرض المرافق للاجتماعات، حيث عرضت تلك الشركات آفاق التعاون الاستثماري المستقبلية في العديد من القطاعات الحيوية المشتركة.

الغرفة التجارية

تضم غرفة التجارة العربية الماليزية في عضويتها رجال أعمال وتجار عرب من مختلف الدول العربية ورجال أعمالي ماليزيين في القطاعات الحيوية مثل النفط والغاز والصناعة والتجارة، خيث تأسست الغرفة في ضوء تزايد العلاقات التجارية بين ماليزيا والدول العربية، حيث تهدف الغرفة إلى توفير فرص لتبادل الأعمال التجارية بين الشركات العربية والشركات الماليزية في ماليزيا، وفي عدة عواصم عربية، وبعث نشاطات مشتركة في مختلف القطاعات.

لقراءة التقارير

تابعونا‎

أحدث المقالات

الاشتراك في مجلة لدينا

الإشتراك في المجلة، اشترك الآن لتحصل على العدد الأخير من مجلة أسواق