• Home
  • سياحة التسوق في ماليزيا…زخم في مراكز التسوق… ومواسم تخفيضات متواصلة

سياحة التسوق في ماليزيا…زخم في مراكز التسوق… ومواسم تخفيضات متواصلة

21/04/2017 0 11 views

Spread the love

صُنفت ماليزيا كواحدة من الوجهات العالمية المُفضلة لسياحة التسوق، فقد احتلت العاصمة كوالالمبور المرتبة الرابعة من بين المدن العالمية المفضلة لسياحية للتسوق عام 2013، وفي المرتبة الثانية في قارة آسيا، حيث تسعى ماليزيا للنهوض بهذا القطاع كونه أحد أبرز دعائم القطاع السياحي والذي يُسهم بشكل كبير في الدخل القومي للدولة.

شهدت سياحة التسوق في ماليزيا تحولاً سريعا في السنوات الأخيرة، وأصبحت المجمعات التجارية تأخذ طابعاً مختلفاص عن الطابع التقليدي للتسوق، حيث تحولت هذه المجمعات لمنفذ سياحي فريد تضم شبكة من المطاعم والمقاهي المحلية والأجنبية الفاخرة، وقاعات كبيرة للسينما، وحدائق ومساحات خضراء وفيرة، ومتاجر للعلامات التجارية الفاخرة، كما توجد العديد من المجمعات المتخصصة في العلامات التجارية الفاخرة كالملابس والساعات والمجوهرات والعطور.

استعادة الضريبة

تتيح ماليزيا للسياح امكانية استعاد ضريبة السلع والخدمات التي تفرضها على مواطنيها، لهذا يُمكن للسياح طلب استمارة رد الضريبة من موظف المحاسبة في المتجر الذي يشتري منه، ثم ابرز الاستمارة مصحوبة بجميع الوثائق ذات الصلة، إلى مكتب إعادة الضريبة في المطار في طريق العودة إلى البلاد، كماتوفر ماليزيا العديد من مراكز التسوق المُعفاة من الضرائب، وتشمل هذه المراكز جميع المنافذ الحدودية والمطارات، إلى جانب جزيرة لانكاوي ومدينة “لابوان”.

مهرجانات التسوق

تأتي مهرجانات التسوق الرئيسية في ماليزيا كجزء من جهود الحكومة لتعزيز ماليزيا كوجهة رائدة للتسوق عالمياً، حيث ساهمت سياحة التسوق على مر السنين في جعل ماليزيا واحدة من وجهات التسوق الرائدة في آسيا، وهذا يعود إلى جهود هيئة السياحة الماليزية بالتعاون مع اللاعبيين الأساسيين في قطاع التسوق من مجمعات تجارية وهيئات تجارية واستثمارية كبرى، حيث تحتل كوالالمبور المرتبة الثانية على مستوى مدن العالم الرئيسية امتلاكاً للمجمعات التجارية الضخمة، مثل مجمع “ميد فالي” و”صن واي” إضافة لمجمع “بافيليون” ومجمع “سوريا” في مبنى برجي “بتروناس” التوأم، وتمتلك ماليزيا قرابة 500 مركز للتسوق في جميع أنحاء البلاد.

• مهرجان التسوق المتميز

(1 – 31 مارس 2017)

• مهرجان “ميغا” للتسوق

(15 – 31 أغسطس 2017)

• مهرجان تخفيضات نهاية العام

(1 نوفمبر – 31 ديسمبر 2017)

31 مليون سائح

وفي وقت سابق من الشهر الماضي، أعلن وزير السياحة والثقافة الماليزي محمد نظري عزيز إلى أن وزارته تهدف لاستقبال أكثر من 31 مليون سائح خلال العام الجاري، وتحقيق عائدات مالية تصل إلى 114 مليار رنجيت ماليزي خلال هذا العام، مضيفاً أن ماليزيا استقبلت نحو 26.7 مليون سائح خلال عام 2017 بعائدات وصلت 82.1 مليار رنجيت.

وحلت سنغافورة في المرتبة الأولى في أعداد السياح القادمين إلى ماليزيا، وكذلك من المملكة العربية السعودية والصين وتايلاند وإندونيسيا، في حين تستهدف ماليزيا 36 مليون سائح أجنبي مع حلول عام 2020، ضمن رؤية ماليزيا 2020 والتي تدعو الأمة لتحقيق دولة صناعية مكتفية ذاتياً بحلول ذلك العام، وتشمل جميع نواحي الحياة، من الازدهار الاقتصادي، والرفاه الاجتماعي، والاستقرار السياسي والتعليم بالمستوى العالمي، فضلاً عن التوازن النفسي والأخلاقي للمواطن الماليزي.

لقراءة التقارير

تابعونا‎

أحدث المقالات

الاشتراك في مجلة لدينا

الإشتراك في المجلة، اشترك الآن لتحصل على العدد الأخير من مجلة أسواق