• Home
  • مراحل الزواج عند الملايويين … عادات محلية وتقاليد مختلفة

مراحل الزواج عند الملايويين … عادات محلية وتقاليد مختلفة

05/07/2017 1 629 views

Spread the love

كوالالمبور – أسواق

تتميز المجتمعات المختلفة بوجود العادات والتقاليد الخاصة لكل مجتمع، ويندرج ذلك على جميع المناسبات أو الفعاليات الخاصة والعامة، وسنتحدث في هذا العدد عن الزواج وعاداته وخصوصياته في ماليزيا، وخصوصاً عند أبناء الملايو، حيث يمر الزواج بعدة مراحل ويختلف تطبيقها من ولاية لأخرى، إلا أنها بالمجمل العام متشابه في الأساسيات المقدمة خلال الزواج في الثقافة الماليزية.

مريسيك (Merisik)

مريسيك الخطوة الأولى التي يتم التقارب فيها بين عائلتي الخطيبين أو الزوجين، وتسمى مريسيك، وهي جلسة عائلية يتم مناقشة الزواج بشكل كامل بين الأسرتين، كما يقوم الوالدين خلال هذه الجلسة بالتعرف على شخصية المرأة بشكل غير مباشر والتعرف إلى سلوكياتها، يعد أدات ميريسيك، المعروف أيضا باسم “مراسم السعي”، تقليد ماليزي هام، لا سيما في الزيجات التقليدية التي تتم عبر الأسرة.

عادات برتونانغ

هي عادة إلتقاء الأسرتين الرجل والمرأة لطلبها للزواج، وهي عادة مشابة للعادات العربية في إرسال وجهاء العائلة وكبارها لطلب يد الفتاة، إلا أنها في المجتمع الماليزي تقتصر على الوالدين والأقارب، كما أن والدي الفتاة لا يقومون بإعطاء الإجابة النهائية سواء كانت بالقبول أو بالإيجاب، وأنهم سيردون على عائلة الرجل خلال فترة قصيرة، فإذا وافقت الفتاة يتم الأمر ويجري الإتفاق بين العائلتين وتحديد الموعد، والطلبات الأخرى.

الخطبة

احتفال صغير تقوم به الأسرتين، وعادةً ما يكون في بيت المخطوبة ظهراً، ويتم دعوة الجيران والأصدقاء، ويتعاون الجميع على إعداد طعام الغداء، كما يتم تقديم الهدايا بين المخطوبَين بشكل تقليدي ملايوي وتشمل الهدايا على تيباج سيريه أو سيريه جونجونغ، وهي أوراق التنبول المرتبة في صندوق حديدي، ومن ثم الهدايا الجانبية من الفواكه والحلويات التقليدية والأوراق العطرية والملابس، ويسود الإعتقاد المحلي بأنه يجب على الخاطب أن يقدم هدايا لأخوات خطيبته إذا لم يتزوجن بعد.

الحناء

تمتد إحتفالات ليلة الحناء إلى 3 ليالي قبل العرس، وتأتي الليلة الأولى تحت مسمى ليلة الحناء السرقي (Malam Berinai Curi) لأقرباء المخطوبة فقط، ووالليلة الثانية ليلة الحناء الصغرى (Malam Berinai Kecil) المخصصة لأقربائها وصديقاتها، وأما الأخيرة فهي ليلة الحناء الكبرى (Malam Berinai Besar) قبل يوم النكاح في اليوم التالي، وهذه الليلة الكبيرة تجمع المدعوين من جهتي المخطوبين وينتقل بعدها الخطيب إلى  في بيت “بنانجاك” (Penanggak) ويعني البيت القريب من بيت مخطوبته، إلا أن تلك العادة اندثرت بشكل ملحوظ خلال السنين الأخيرة، وذلك لضيق الوقت، والإمكانات المادية.

 يوم عقد النكاح

اليوم الكبير، أو اليوم المنتظر، وهو الخطوة الأولى على درب الأسرة في تكوين العائلة، وفي الواقع لا يتضمن هذا من العادة إلا على المتطلبات الدينية لجمع الزوجين بشرع الله، ويقام هذا الإحتفال بعد أن يقوم العريس بعقد قرانه في المسجد أو في قاعة الزاوج على عروسه، ويتم خلالها الموافقة على التكاليف والمهر وأشياء أخرى متعلقة بأمور الزواج، ويكون الأب أو الأخ ولياً للعروس.

حفلة الاستقبال

يبدأ الاحتفال بموكب العريس مع الأصدقاء والأقارب، والموسيقى، ويبدأ الحضور بالتلويح بزهر النخيل للترحيب بالعروسين، ويجلس الزوجين على منصة في قاعة الإحتفال ويتم رشهم بالورود والماء المعطر، كما سيقوم أفراد الأسرة بتوزيع زهرة البيض أو كما تسمى باللغة الماليزية “بونغا تلّور”، وتحتوي على بيضة ووردة في الأعلى وتدل على الخصوبة، ويتم معاملة الزوجين كالملوك من كاللباس والأكل ويتم تخصيص أغنيات موسيقية بمرافقة الأهل والأصدقاء، كما يتم تقديم عرض لفنون القتال الماليزية “السيلات”، خلال الحفل.

لقراءة التقارير

تعليق واحد

  • يقولنبيل سعيد:

    معظم هذه العادات تنطبق على العادات في مدينتي عدن جنوب اليمن.

الاشتراك في مجلة لدينا

الإشتراك في المجلة، اشترك الآن لتحصل على العدد الأخير من مجلة أسواق