• Home
  • ولاية سيلانجور تقيم المهرجان الدولي لفنون السكان الأصليين للعام الرابع على التوالي

ولاية سيلانجور تقيم المهرجان الدولي لفنون السكان الأصليين للعام الرابع على التوالي

06/08/2018 0 67 views

Spread the love

كوالالمبور – “أسواق”

أقامت ولاية سيلانجور ممثلة بالهيئة السياحية في سيلانجور وبالتعاون مع وزارة السياحة الماليزية ومؤسسة تنمية السكان الأصليين “أورانج أسلي” المهرجان الدولي لفنون السكان الأصليين في نسخته الرابعة للعام الرابع على التوالي وذلك في حديقة شاه علم البيئية بحضور العديد من الشخصيات الهامة وعلى رأسها أمير سيلانجور تنكو أمير شاه ابن سلطان شرف الدين إدريس شاه برفقة وزير ولاية سيلانجور أمير الدين شاري والمدير العام لمجلس السياحة والثقافة الملاوية والتراث في سيلانجور عبد الراشد أساري.

المهرجان شهد تغطية إعلامية كبيرة بوجود العديد من الشركاء الإعلاميين للمهرجان وفي مقدمتهم مجلة “أسواق” حيث يهدف هذا المهرجان إلى تسليط الضوء ومنح التقدير اللازم للثقافة والتراث الذين يمتكلهما السكان الأصليون في شبه الجزيرة الماليزية وخصوصاً في ولاية سيلانجور، حيث يأتي المهرجان قبل أيام قليلة من المهرجان العالمي لفنون السكان الأصليين والذي يقام في تاريخ 9 أغسطس من كل عام، حيث حملت نسخة المهرجان هذا العام عنوان “الكشف عن جواهر سيلانجور المخفية”، حيث تعد الولاية جميع زوارها بالاطلاع على التنوع الثقافي والتاريخي الكبير الذي تتمتع به.

وشاركت في هذا العام وفود وفرق استعراضية من مجموعات السكان الأصليين في العديد من الولايات الماليزية مثل “سيناي” من ولاية بيراك و”جاهوت” من ولاية باهانج و “تيميار” من ولاية كلانتان و”سيليتار” من ولاية جوهور إضافة لمجموعة “تيموان” من ولاية نيجري سيمبلان،، كذلك شاركت العديد من المجموعات العرقية الأصلية من خارج ماليزيا من خمس دول مختلفة هي إندونيسيا، الفيليبين، تايلاند، لاوس وإيران.

وقال المدير العام لهيئة السياحة والثقافة والتراث في سيلانجور عبد الراشد أساري إن “الترويج للثقافة ونشر الوعي حول القبائل ومجموعات السكان الأصليين يساهم ليس فقط في زيادة أعداد السياح بل يساعد أيضاً على تحسين الأوضاع الاقتصادية للناس في حال تم بذل الجهود بشكل صحيح ومسؤول فإن هذا سيؤدي لنتائج ممتازة”، وأضاف أساري إن “الفهم الواسع لثقافة بعضنا البعض سيحلق تمازجاً وتناغماً بين مكونات هذا المجتمع المتعدد الأعراق والأديان”.

بدورها قالت المديرة العامة لهيئة السياحة في سيلانجور نور العاشقين محمد دين إن “الإحصائيات الأخيرة تظهر ارتفاعاً في أعداد السياح الذين يقومون بزيارة الولاية في الربع الأول من العام الحالي 2018، حيث أظهرت أرقام الفترة ما بين شهري يناير ومارس 2018 ارتفاعاً بنسبة 12.8% مقارنة بنفس الفترة في العام الماضي 2017، وهذه الأرقام تمثل دفعة معنوية لقطاع السياحية في الولاية”. وأكدت نور العاشقين  ثقتها في عمل الهيئة السياحية للولاية بقولها “أنا أؤمن بأن مثل هذه المهرجانات والفعاليات سيكون لها تأثيرات إيجابية على زيادة أعداد السياح الاجانب والمحليين في الولاية”.

لقراءة التقارير

تابعونا‎

أحدث المقالات

الاشتراك في مجلة لدينا

الإشتراك في المجلة، اشترك الآن لتحصل على العدد الأخير من مجلة أسواق