• Home
  • 120 ألف سيارة… شركة بروتون الماليزية تهدف إلى رفع مبيعاتها التجارية خلال العام الجاري

120 ألف سيارة… شركة بروتون الماليزية تهدف إلى رفع مبيعاتها التجارية خلال العام الجاري

12/10/2017 0 80 views

Spread the love

كوالالمبور – أسواق

قال محللون ومتخصصون اقتصاديون أن صناعة السيارات المحلية في ماليزيا، ستشهد نمواً خلال الفترة القادمة بعد 3 أشهر من الإنخفاضات المتتالية خلال العام الجاري، وذلك في تقرير أصدره بنك “ماي بنك” الماليزي تحت عنوان “الأسوأ قد انتهى”، وأضاف البنك في تقريره أن القطاع قد وصل إلى أدنى مستوياته خلال الفترة الماضية، إلا أنه الآن في طريقه للتعافي، واستعادة الأرباح، وسيستغرق من 6 – 9 أشهر اعتماداً على سعر صرف الرنجيت الماليزي.

جاءت تلك البيانات استنادأ إلى الإرتفاع الأخير على طلبات قروض السيارات، والتي أدت لإنتعاش في قطاع بيع السيارات، وشهدت الطلبات تحسناً على أساس متوسط خلال الـ3 أشهر الأولى، كما شهدت نمواً على أساس سنوي بزيادة 7.1٪ في فبراير 2017.

عوائق متعددة

بدورها أوضحت رابطة السيارات الماليزية “MAA”، أن المبيعات في شهر ديسمبر الماضي تحسنت بفعل العروض وارتفاع المبيعات وإمكانية المشترين في شراء سيارات جديدة، ومنذ الأزمة العالمية الأولى شهد قطاع صناعة السيارات الماليزية انتعاشاً كبيراً حتى عام 2015، حيث تم بيع أكثر من 660 ألف سيارة في ذلك العام، ومع دخول عام 2016 انخفضت التوقعات التي أصدرتها الرابطة لوجود عدة عوائق أثرت في السوق المحلي الماليزي، منها ارتفاع تكاليف المعيشة، والتقارير للسنة المالية الجديدة وغيرها من العوامل.

أما على صعيد الشركة الوطنية الماليزية لصناعة السيارات “بروتون” فإنها تستهدف خلال العام الجديد إلى العمل بليونة أكبر، وبخطط استراتيجية لزيادة مبيعاتها، وخصوصاً بعد أن طرحت 4 سيارات جديدة بتصميم جديد، وذكر الرئيس التنفيذي لشركة بروتون أحمد فؤاد كينالي خلال تصريح صحفي، أن الشركة الماليزية تستهدف بيع 10 آلاف سيارة شهرياً في جميع أنحاء البلاد، وذلك لمنافسة الشركات الأخرى، ومن خلال النماذج الأربعة بروتون بيردانا، وساجا وبيرسونا، وإرتيجا ذات التصميم العائلي، التي تم طرحها في أواخر عام 2016.

“شركة بروتون تستهدف بيع 10 آلاف سيارة شهرياً”

توسع مركزي

سنركز على المبيعات بشكل أكبر، وأضاف أن الشركة خلال العام الماضي 2016 لم تصل هدفها المحدد ببيع 90 ألف سيارة شهرياً، بسبب انشغال المطورين والمصنعين المحليين في إطلاق النماذج الجديدة مما أثر بشكل سلبي على المبيعات خلال ذلك العام، وأوضح أن الشركة ستعوض هذه المبيعات في عام 2017، من خلال بيع 120 ألف سيارة خلال العام الجاري، حيث سيتم التركيز على الزبائن، وتوسيع مراكز الخدمة، وتمديد عملها لمدة 7 أيام في الأسبوع، في 27 مركز صيانة وخدمات تابع للشركة.

تعمل الحكومة الماليزية على تعزيز قطاع السيارات المحلية من خلال دخول سوق السيارات الكهربائية، وذلك لفتح أفاق جديدة تمتد لتطويره نموه على المدى البعيد، وفي الخطة الجديدة دأبت شركة بروتون الماليزية الشركة الوطنية الأولى لتطوير السيارات الكهربائية، بهدف مكافحة انبعاثات الكربون في الجو، إضافةً إلى دخول الأسواق بشكل مختلف، وذلك في ظل المنافسة الشديدة في السوق العالمي، من قبل شركات كبيرة مثل مرسيدس، وتويوتا ونيسان، وغيرها من الشركات.

لقراءة التقارير

الاشتراك في مجلة لدينا

الإشتراك في المجلة، اشترك الآن لتحصل على العدد الأخير من مجلة أسواق