أخبار

التكهنات تغرق الشارع الماليزي والحكومة تدعو لعدم الذعر

كوالالمبور/ 10  يناير – “أسواق”

لا تزال التكهنات تنتشر في الشارع الماليزي في انتظار القرارات المرتقبة للحكومة الماليزية والتي سيعلن عنها رئيس الوزراء تان سري محيي الدين ياسين يوم غد الاثنين.

بدوره قال وزير الدفاع داتوك سيري إسماعيل صبري يعقوب، إنه سيتم منح الناس الوقت الكافي لاتخاذ الاستعدادات قبل تنفيذ أي إجراء للسيطرة على الزيادة الأخيرة في حالات كوفيد-19.

ونصح الناس بالامتناع عن الشراء بدافع الذعر، بعد توقعات بأن الحكومة ستعيد تنفيذ أمر تقييد الحركة (MCO) على مستوى البلاد.

كما حث الناس على عدم الانخراط بسهولة في الأخبار الكاذبة، أو الافتراضات التي قدمتها مختلف الأوساط حول القرار الذي سيتم الإعلان عنه.

وأضاف: “ليست هناك حاجة للدخول في موجة شراء لا مبرر لها… لا تصدقوا الأخبار الكاذبة … فقط انتظروا إعلان الحكومة.”

وأكد أنه مهما كان القرار، فلن يتم تنفيذه بشكل فوري، وسيتم منح الوقت (للاستعداد) ربما يومين أو ثلاثة أيام أو أكثر”.

وقال إنه واثق من أن الحكومة لن تنفذ إغلاقًا تامًا وفقًا لـتقييد الحركة (MCO) السابق، وسيجتمع مجلس الأمن القومي يوم الاثنين، للنظر في إجراءات التشغيل القياسية (SOP)  بشكل مفصل.

وشدد الوزير بقوله: “مهما كان القرار فهو في مصلحة الشعب فلا داعي للذعر”.

هذا وسيصدر رئيس الوزراء تان سري محي الدين ياسين إعلانًا خاصًا يوم الاثنين، بشأن الإجراءات التي ستتخذها الحكومة للتعامل مع الارتفاع الأخير في حالات كوفيد-19.

وفي ذات الوقت، حث إسماعيل صبري المنظمات غير الحكومية التي تعتزم توجيه مساعدات الإغاثة، على التنسيق مع مركز عمليات الكوارث (PKOB) في المناطق المتضررة.

وقال إن الحكومة لن تمنع المنظمات غير الحكومية من المساعدة ولكن يجب أن يكون هناك شكل من أشكال التنسيق في عملية التوزيع لمنع انتقال عدوى كوفيد-19.

المصدر: بيرناما – ذي ستار

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. المشكله البلاد تواجه الفيضانات من جه وكروانا من اخر هل يعقل في الحكومه تغلق البلاد هذا قرار غير موفق اذا اتخذ وخاصه في اوضاع صعبه لانه تزيد عب الحكومه عن المواطن الماليزي وكمان البلاد لم تتعافا من القرار الاول شبه تحسن ملحوظ لا غير الله يستر ويحفظ ماليزيا خاصه وبلاد المسلمين عامه

اترك رداً على Wagdi إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat