اقتصاد

تساهم بنحو 104.2 مليار رينجيت.. مهاتير يدشن سياسة السيارات الماليزية 2020

كوالالمبور – “أسواق”
تتوقع الحكومة الماليزية أن تساهم سياسة السيارات الوطنية 2020 بنحو 104.2 مليار رنجيت ماليزي في الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2030.
هذا وقد دشن سياسة السنوات العشر (2020 – 2030) رئيس الوزراء الدكتور مهاتير محمد، حيث تهدف هذه السياسة لجعل ماليزيا رائدة إقليمية في قطاعات التصنيع والهندسة والتكنولوجيا والتنمية المستدامة في قطاع السيارات.
وأوضح بيان وزارة التجارة أن تنفيذ السياسة سيؤدي إلى خلق أكثر من 323 ألف فرصة عمل جديدة بحلول عام 2030، ويستهدف أن يبلغ إجمالي الإنتاج الصناعي للسيارات الركوب والمركبات التجارية 1.47 مليون وحدة مع مبيعات إجمالي الصناعة تبلغ 1.22 مليون وحدة.
وأضافت الوزارة في بيانها أن السياسة تهدف إلى مزيد من البحوث العلمية للتكنولوجيا الحديثة، وخلق فرصة عمل وخاصةً في المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم، وتنمية عمليات التصنيع الجديدة وقيمة السلاسل في قطاع السيارات المحلية وقطاع التنقل بشكل عام.
وقالت الوزارة: “وفضلًا عن تنسيق سياسة ماليزيا مع أحدث تطورات التكنولوجيا الحديثة، تستهدف السياسة 2020 تحسين تدابير السياسة القائمة وتنفيذها”.
وحثت الوزارة أيضًا على مشاركة الشركات المحلية في سلسلة الإمدادات المحلية والعالمية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat