أخبار

اكتشاف طفرات أوميكرون شديدة العدوى شرقي ماليزيا

 

 

كوالالمبور – “أسواق”

 

تم اكتشاف حالات إصابة أوميكرون شديدة العدوى، من طفرة BA.2.12.1 و BA.5 ، في ولاية سراواك، وفقًا لمعهد الصحة التابع لجامعة ماليزيا في ساراواك (IHCM).

 

وكشف مدير المستشفى ديفيد بيريرا عن ذلك في تقريره الذي قدمه إلى رئيس لجنة إدارة الكوارث في الولاية دوغلاس أوجا إمباس.

 

وقال إن 1229 عينة من الحالات الإيجابية تم فحصها من 1 مارس إلى 16 يونيو.

 

وأضاف: “تم الكشف أن من ضمنها حالات إصابة بطفرة أوميكرون شديدة العدوى”.

 

وأوضح بيريرا أن العينات أظهرت أن طفرة BA.2 هي السائدة، مع اكتشاف سلالات فرعية طفيفة متعددة.

 

وأردف: “اكتشفنا أول حالات الإصابة بفيروس BA.2.12.1 شديد العدوى من حالة في كوتشينغ و BA.5 من حالة في منطقة سيبو”.

 

وقال: “بعد ذلك، تم اكتشاف حالة إضافية من BA.2.12.1 وثلاث حالات من BA.5 في كوتشينغ خلال الأسبوعين الثاني والثالث من شهر يونيو.

 

وأوضح أن منظمة الصحة العالمية قد حددت سابقًا كل من هذه السلالات الفرعية على أنها شديدة العدوى مع معدلات انتقال أسرع مقارنة مع الطفرة الأم Omicron VOC”.

 

ونصح الجمهور أن يكون على حذر ودراية بالمخاطر المتزايدة بسبب زيادة معدلات الإصابة.

 

ودعا الجميع للحصول على جرعتهم التعزيزية، لا سيما للأفراد المصابين بأمراض مزمنة، ومن تزيد أعمارهم عن 60 عامًا”.

 

 

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat