أخبار

سفير جامعة فلسطين يشيد بجهود مركز أولادنا لذوي الإعاقة في الشارقة

كتب – علاء حمدي

أشاد المهندس/ فتحي جبر عفانة – سفير جامعة فلسطين والرئيس التنفيذي لمؤسسة ” فاست ” بدولة الإمارات العربية المتحدة بالجهود المبذولة التي يقوم بها مركز أولادنا لذوي الإعاقة بإمارة الشارقة حيث تم خلال زيارة سيادته للمركز أولادنا لذوي الإعاقة الاطلاع على كافة الخدمات المقدمة للطلاب أصحاب الهمم منها: المعرفية ، التربية الإسلامية ،الحاسوب ،النفسية، علاج اللغة والنطق ، والقسم المهني.

كما اطلع سيادته على عملية التأهيل المهني في قسميه البنات والبنين وتحديد الأهداف المرجوة لتنمية قدراتهم واستقلاليتهم وتأمين فرص العمل والتوظيف وإزالة العقبات من طريقهم.

يأتي ذلك في إطار تعزيز الخطة التربوية الفردية (IEP) من خلال النشاطات اللامنهجية التي يتبعها تنفيذها مركز أولادنا لذوي الإعاقة وتميز للطلاب الأعزاء دعمآ وتشجيعآ لإنجازاتهم في تطوير قدراتهم الخاصة . ويهدف اللقاء التعرف على الضغوطات النفسية التي تواجه الفريق ، تعزيز التفكير الإيجابي ، تعزيز روح التعاون ، تعزيز آلية التواصل بين الفريق ، تطوير مهارات الإصغاء وكسر الحواجز.

من جانبها قالت الأستاذة / مهى خزامي – مركز أولادنا لذوي الإعاقة أن مواصلة علاقتنا الودية مع شركة فاست للمقاولات من قبل الرئيس التنفيذي السيد فتحي عفانه من خلال زيارته الكريمة لمقر المركز وإطلاعه على سير العمل بمختلف الأقسام وتقديره لأعمال طلاب القسم المهني، ونحن بدورنا نتشكر زيارته ومروره الكريم الذي ترك بصمة وأثر في نفوس طلابنا وكان دافعاً لمواصلة مسيرتنا مع أصحاب الهمم.

وقدم شباب التأهيل المهني لسعادته هدية تذكارية من مشروع : صنع بأيادينا ، معبرين بأن لديهم قدرات وطاقة . من جانبه غرد السفير فتحي عفانه عبر حسابه قائلاً “انهم مختلفون ولكن … قادرون .” ووجه سعادته الشكر والتقدير للأستاذة مها خزامي / المدير العام لمركز أولادنا و لكل العاملين في المركز على ما يقدموه من خدمات مميزة.

وفي الختام أكدت الأستاذة / مهى خزامي مدير المركز إن الاهتمام بأصحاب الهمم هو تعبير صادق بشكل عام كان ولا يزال من أولويات قيادات الدولة الرشيدة إيماناً منهم بأهمية هذه الفئة في المساهمة الفاعلة والدور الكبير الذي يمكن أن تقوم به في مسيرة الخير والبناء لدولة الإمارات متمنية دوام الأمن والأمان واستمرار النماء والازدهار لدولة الإمارات العربية المتحدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat