اقتصاد

“ماتريد” تقود مشاركة ماليزيا في معرض جلفود 2024

كوالالمبور – “أسواق”
في خطوة مهمة، من المقرر أن تقود “ماتريد”، هيئة ترويج التجارة الماليزية، مشاركة 80 شركة ماليزية بارزة و5 وكالات حكومية في معرض جلفود 2024 في دبي، بالإمارات العربية المتحدة. وسيترأس الوفد الماليزي رئيس “ماتريد” ، السيد/ ريزال ميريكان ناينا ميريكا، فيما يؤكد هذا الجهد التزام ماليزيا بعرض صناعة الأغذية والمشروبات المتنوعة والمبتكرة على المسرح العالمي.

يعد معرض جلفود أكبر معرض تجاري سنوي للأغذية والمشروبات في العالم، ويقدم فرصة ممتازة للشركات الماليزية للتواصل وإقامة الشراكات وعرض منتجاتها وخدماتها الاستثنائية. ومع قيادة “ماتريد”، يستعد العارضون الماليزيون لإحداث تأثير مدوي في هذا الحدث المؤثر.

ومن جانبه قال رئيس مجلس إدارة “ماتريد”، ريزال ميريكان ناينا ميريكان: “يعد معرض جلفود 2024 في دبي بمثابة منصة حيوية للاعبين في الصناعة للتواصل مع أصحاب المصلحة الرئيسيين، واكتساب رؤى قيمة، واستكشاف سبل جديدة للنمو”. وأضاف: “إن مشاركة 80 شركة ماليزية و5 وكالات حكومية، لا تسلط الضوء على التزام الدولة بتعزيز التجارة الدولية فحسب، بل تعرض أيضًا العروض الغنية والمتنوعة في صناعة الأغذية والمشروبات في ماليزيا”.

 

وسيتم الترويج لمنتجات مختلفة مثل الصلصات والمعاجين والبهارات والمنتجات المجمدة والوجبات الجاهزة للأكل والحلويات والوجبات الخفيفة والمشروبات وزيت النخيل وغيرها في هذا الحدث. تم تصميم عروض المنتجات المتنوعة هذه لجذب الجمهور الدولي وتعزيز مكانة ماليزيا كأحد اللاعبين الرائدين في سوق الأطعمة والمشروبات العالمية.

علاوة على ذلك، فإن مشاركة 5 وكالات حكومية تؤكد الجهود المتضافرة التي تبذلها ماليزيا لتوفير الدعم الشامل والموارد لشركات الأغذية والمشروبات، وتسهيل توسعها في الأسواق الدولية. يجسد هذا المسعى التعاوني تفاني الحكومة الماليزية في دفع نمو ونجاح قطاع الأغذية والمشروبات.

مع بدء العد التنازلي لمعرض جلفود 2024، بتاريخ 19 فبراير الحالي، فقد أصبح المسرح جاهزًا للشركات الماليزية والهيئات الحكومية للترويج لمنتجاتنا في حدث الأغذية والمشروبات العالمي. ومع مجموعة من المنتجات عالية الجودة والدعم الحكومي الذي لا يتزعزع، فإن ماليزيا واثقة من أنها ستترك انطباعًا كبيرًا في هذا الحدث المرموق، مما يعزز مكانتها كقوة هائلة في ساحة الأغذية والمشروبات الدولية.

وفي الوقت نفسه، أوضح الرئيس التنفيذي لشركة “ماتريد”، داتوك محمد مصطفى عبد العزيز، أنه “بالإضافة إلى عرض العلامات التجارية الماليزية في جناح ماليزيا، ستقوم “ماتريد” من خلال مكتبها في دبي بدعوة كبار المستوردين والموزعين في دولة الإمارات العربية المتحدة لتقديمهم إلى المشاركين الماليزيين، مما قد يؤدي إلى زيادة صورة العلامات التجارية الماليزية بين هؤلاء المشترين ذوي القيمة العالية.

المصدر: أسواق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى