أخبار

ماليزيا تدين اعتداءات الاحتلال “الإسرائيلي” على المصلين في المسجد الأقصى المبارك

 

كوالالمبور – “أسواق”

 

أكد رئيس الوزراء الماليزي إسماعيل صبري يعقوب، وقوف بلاده مع فلسطين؛ في ظل ما تتعرض له من اعتداءات مستمرة وتصاعد لانتهاكات الاحتلال بحق المدنيين؛ وخاصة المصلين بالمسجد الأقصى المبارك.

 

وقال صبري: ” تشعر ماليزيا بقلق بالغ إزاء تصاعد العنف في الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

 

وأدان بشدة الهجمات التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلي على المدنيين الفلسطينيين والمصلين في المسجد الأقصى.

 

وأردف: “تأتي هذه الانتهاكات في أقدس الشهور وفي أحد أقدس الأماكن للمسلمين”.

 

وأوضح أن تصرفات قوات الاحتلال الإسرائيلي تؤكد استمرار وحشيتها، واتباعها لنظام الفصل العنصري الذي ينتهك الحقوق الأساسية للفلسطينيين وحياتهم وسبل عيشهم وكرامتهم.

 

ودعا صبري المجتمع الدولي بتجديد التزامه تجاه حل دائم للصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

 

وأشار إلى أن المجتمع الدولي الذي يشعر بالقلق من أعمال العنف الجارية في أماكن أخرى من العالم اليوم (أوكرانيا)، يجب ألا يتجاهل أعمال العدوان المنهجية التي تقوم بها قوات الاحتلال الإسرائيلي ضد الفلسطينيين على أرضهم.

 

وتعهد صبري بأن تعمل ماليزيا مع كافة الأطراف الدولية لتحقيق السلام والعدالة للفلسطينيين وإحلال سلام دائم في الشرق الأوسط.

 

كما شدد على أن ماليزيا ستواصل دعمها الثابت للفلسطينيين وقضيتهم من أجل التحرر من الاحتلال الإسرائيلي غير الشرعي، وتحقيق تطلعاتهم في إقامة دولة فلسطين المستقلة.

 

 المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat