اقتصاد

تعرف على تفاصيل حزمة التحفيز الاقتصادي للحكومة الماليزية

كوالالمبور/ 1 يونيو – “أسواق”

أعلن رئيس الوزراء تان سري محي الدين ياسين الليلة الماضية عن مساعدات إضافية بقيمة 40 مليار رنجيت ماليزي للمساعدة في وقف تداعيات الإغلاق الصارم الذي بدأ اليوم.

وسيتوزع المبلغ على الشكل التالي:

– 5 مليارات رنجيت ماليزي في شكل دفع مالي مباشر.

– ستعمل حزمة الإغاثة على تعزيز نظام الرعاية الصحية، ومواصلة برامج الرعاية الاجتماعية السابقة ومساعدة الشركات على تجاوز الإغلاق.

– مبلغ 1 مليار رنجيت ماليزي إضافي لتوسيع قدرة الرعاية الصحية في ماليزيا.

– تمديد دعم الأجور لشهر آخر.

– إطالة وقف سداد القرض الممنوح منذ العام الماضي عندما تم وضع البلاد تحت أول أمر للتحكم في الحركة.

– تخصيص إضافي قدره 200 مليون رنجيت ماليزي الأسبوع الماضي للمساعدة في شراء المزيد من أسرة المستشفيات، مما يجعل إجمالي مخصصات كوفيد-19 لوزارة الصحة هذا العام 1 مليار رنجيت ماليزي.

– سيتم استخدام 450 مليون رنجيت ماليزي لشراء المزيد من أسرة ومعدات العناية المركزة من مليار رينجيت ماليزي إضافي.

– يشمل ذلك 200 مليون رينجيت ماليزي التي أعلن عنها وزير المالية في وقت سابق، مما يعني أنه سيتم إضافة 250 مليون رينجيت ماليزي فقط.

– ستكون إعطاء الأولوية للرفاهية العامة، والتي تهدف الحكومة إلى توفيرها من خلال مواصلة العديد من المبادرات التي تم طرحها من حزمة التحفيز الأولى.

– بالنسبة لسداد القروض، يجوز للعمال المسرحين والشركات الصغيرة والمتناهية الصغر المتضررة من الإغلاق الثالث التقدم بطلب للحصول على تمديد تلقائي لمدة ثلاثة أشهر أو تقليل السداد إلى النصف لمدة تصل إلى ستة أشهر.

– سيستفيد خمسة ملايين مقترض بتأجيل دفعات قروض بقيمة 30 مليار رنجيت ماليزي.

– 1.5 مليار رينجيت ماليزي كإعانات إضافية للأجور سيتم صرفها من قبل منظمة الضمان الاجتماعي، من المتوقع أن تساعد الإعانات الشركات لمدة شهر إضافي على الأقل.

– أكثر من 200 ألف شركة صغيرة ومتوسطة و2.5 مليون عامل سيستفيدون من برنامج الدعم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat