أخبار

سراواك تسمح بمزيد من الأنشطة السياحية والثقافية والتجارية

كوالالمبور/ 01 أكتوبر – “أسواق”

سمحت ولاية سراواك باستئناف المزيد من الأنشطة التجارية بالتزامن مع قطاع السياحة والثقافة الذي سمح له بالعمل في إطار المرحلة الثالثة من خطة التعافي الوطنية.

ومع ذلك، يجب ألا يتجاوز عدد الزوار أو العملاء 50 في المائة من سعة المباني، أو يقتصر على 100 شخص كحد أقصى في ذات الوقت.

ووفقًا لإجراءات التشغيل القياسية (SOPs) الصادرة عن لجنة الدولة لإدارة الأزمات (SDMC)، يجب على المشغلين والمنظمين أيضًا الالتزام بالمسافة الجسدية، وإلزام الجميع بارتداء أقنعة الوجه، وغيرها من إجراءات التشغيل الموحدة الصادرة عن وزارة السياحة والفنون والثقافة في سراواك.

هذا وتشمل التعليمات الجديدة السماح بعمل منتجات الجذب السياحي العامة مثل حدائق الحيوان، والمزارع، وأحواض الأسماك، ومراكز التعليم الترفيهي، والمتنزهات الترفيهية، وحدائق المغامرة، والمعالم الطبيعية وغيرها.

كما تشمل مباني الفنون والثقافة والتراث مثل المتاحف والمكتبات والمعارض الفنية ومراكز قرى التراث الثقافي وغيرها.

هذا ويتحمل مالك أو مشغل المبنى المسؤولية الكاملة عن ضمان امتثال الزائرين للبروتوكول الصحي المعمول به.

كما تسمح إجراءات التشغيل الموحدة في المرحلة الثالثة أيضًا بالأنشطة الرياضية، والأنشطة التدريبية والألعاب والمباريات والبطولات 

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat