أخبار

الشاشة الكبيرة تضيء.. دور السينما في ماليزيا تفتح أبوابها من جديد

كوالالمبور/ 4 مارس – “أسواق”

رحب مشغلو دور السينما في ماليزيا بقرار الحكومة السماح لهم بإعادة فتح أبوابها بموجب أمر تقييد الحركة المشروط (CMCO).

وقالت الرئيسة التنفيذية لشركة (GSC) لدور السينما، كوه مي لي، إنها سعيدة وممتنة بعد أن سُمح أخيرًا بإعادة افتتاح دور السينما.

وأضافت: “لقد تلقينا الكثير من ردود الفعل الإيجابية من رواد السينما، الذين رحبوا بإعادة افتتاح دور السينما لأنهم كانوا ينتظرون منذ وقت طويل؛ ليكونوا قادرين على الاستمتاع بأفلامهم المفضلة على الشاشة الكبيرة.”

وأوضحت أن دور السينما كانت تمارس إجراءات تشغيل معيارية صارمة للغاية وفقًا لتكليفات مجلس الأمن القومي (NSC)، مثل المقاعد البعيدة، وارتداء الأقنعة، وتعقيم القاعة بعد كل عرض.

وقالت كوه إن رواد السينما يمكنهم شراء التذاكر والعروض عبر الإنترنت مما يلغي الحاجة إلى الوقوف في طوابير.

وقالت: “إن طبيعة الذهاب إلى السينما لا تستلزم التحدث أو الاختلاط لأنهم جميعًا أمام الشاشة يتابعون الفيلم مما يجعلها خيارًا ترفيهيًا آمنًا”، مضيفة أن صحة وسلامة عملاء قاعات السينما ستبقى في المقدمة.

يذكر أنه يوم الثلاثاء، أعلنت الحكومة أن سيلانجور وجوهور وكوالالمبور وبينانج ستندرج الآن ضمن فئة ولايات تقييد الحركة المشروطة من 5 إلى 18 مارس، في حين سيتم وضع ملاكا وبهانج وترينجانو وصباح وبوتراجايا ولابوان في فئة التعافي جنباً إلى جنب مع ولاية برليس.

المصدر: ذا ستار – مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat