أخبار

رغم الخلاف حول المنتجات.. ماليزيا تعزز مشاريعها بالسوق الأوروبي

 

كوالالمبور – “أسواق”

أبدت هيئة تنمية الاستثمار الماليزية «ميدا» ترحيبها برغبة اتحاد المشروعات الفرنسي “ميديف إنترناشيونال” في توقيع مذكرة تفاهم لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين .

وأكد نائب وزير التجارة الدولية والصناعة «ليم بان هونغ» إن مذكرة التفاهم ستجعل الهيئة منسقةً لأعضائها للحصول على معلومات حول تنمية الاقتصاد الماليزي .

جاء ذلك في بيان له، حيث أضاف إن ماليزيا تثمن علاقاتها مع الشركاء التجاريين عبر اتفاقية التجارة الحرة الثنائية والإقليمية” .

هذا واحتلت فرنسا في العام الماضي، المرتبة الـ 18 بين أكبر الشركاء التجاريين بالنسبة لماليزيا عالميًّا، والثالثة بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي .

يذكر أنه حتى ديسمبر 2019م، تم تنفيذ 126 مشروع تصنيع مع مشاركة فرنسا فيها بحجم 4.36 مليار رنغيت ماليزي مما خلق 10913 فرصة عمل.

يأتي ذلك بالرغم مما أعلنت عنه وزارة صناعة الحقول والسلع الماليزية أنها ستتخذ وبالتعاون مع مكتب المدعي الوطني العام إجراءات قانونية ضد الاتحاد الأوروبي بشأن حملة تمييزية ضد زيت النخيل.

كما أوضح الدكتور خير الدين في بيان له أن السياسات التي اعتمدها الاتحاد الأوروبي بتوجيه الطاقة المتجددة الثاني للاتحاد الأوروبي، قد وضعت قيوداً غير معقولة على الجهود التي تقوم بها ماليزيا بالإضافة إلى خلق قيود أمام ممارسات التجارة الحرة.

وأشار إلى أن الإجراء التمييزي الذي اتخذه الاتحاد الأوروبي هذا سيثير سلباً على أكثر من ثلاثة ملايين مواطن ماليزي بمن فيهم أكثر من نصف مليون مزارع صغير لزيت النخيل.

هذا وصادق الاتحاد الأوروبي على توجيه الطاقة المتجددة الثاني في ديسمبر 2018م واللائحة التفويضية في مارس 2019م وهي القاعدة المكملة بموجب التوجيه.

 

المصدر: بيرناما – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat