أخبار

خلافات بين البيت الأبيض ومنظمة الصحة العالمية حول فيروس كورونا

كوالالمبور – “أسواق”
لا يزال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يلقي باللوم والتهديد لمنظمة الصحة العالمية في أعقاب اتهامه لها بعدم التعامل بشكل جيد مع بداية ظهور فيروس كورونا في الصين.
وأكد ترامب أنه سيصدر إعلانا الأسبوع المقبل يتعلق بالتمويل الأميركي لمنظمة الصحة العالمية، بعد أن كان قد هدد مؤخرا بوقفه.
وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض: “كما تعلمون لقد أعطيناهم تقريبا 500 مليون دولار في العام، وسوف نتحدث حول هذا الموضوع الأسبوع المقبل. سيكون لدينا الكثير لقوله بشأن هذا”.
وأضاف أنه سيقوم بالإعلان “في وقت ما من الأسبوع المقبل”.
وشنّ ترامب هجوما لاذعا على منظمة الصحة العالمية، التي تعتبر واشنطن الممول الرئيسي لها، متهما إياها بالتحيز للصين خلال وباء فيروس كورونا المستجدّ، الذي انطلق في مدينة ووهان نهاية العام الماضي.
وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن المنظمة العالمية لم تتعامل بالجدية اللازمة مع المعلومات التي وردتها من تايوان بخصوص الفيروس.
وقال نائب الرئيس تشين تشين جين إن تايوان، التي نجحت في قصر الفيروس على 5 وفيات فقط، على الرغم من قرب الجزيرة وعلاقاتها بالصين، حذرت منظمة الصحة العالمية في 31 ديسمبر من انتقال الفيروس من شخص لآخر.
 وزارة الخارجية الصينية ردت بأن التعليقات الأميركية “تشوه الحقائق” وذات دوافع سياسية لتحويل الانتباه من تفشي الوباء، بحسب وكالة أنباء شينخوا الرسمية.
كما نفت منظمة الصحة العالمية أن تكون تلقت إنذارا مبكرا من تايوان حول انتقال فيروس كورونا الجديد بين البشر وتجاهلته، بعد ظهور المرض في الصين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat