أخبار

الحكومة الماليزية نحو تأميم قطاع الصحة الخاص خلال حالة الطوارئ

كوالالمبور/ 12  يناير – “أسواق”

تخطط الحكومة الماليزية بالتزامن مع إعلان حالة الطوارئ في البلاد، لتأميم نظام الرعاية الصحية الخاص في ماليزيا بسبب استمرار تفشي فيروس كورونا.

يأتي ذلك بعد موافقة ملك ماليزيا على فرض حالة الطوارئ، والتي من المقرر أن تستمر حتى 1 أغسطس، وخلال تلك الفترة يمكن سن قوانين الطوارئ لتغطية استخدام أصول المستشفيات الخاصة، والاستيلاء المؤقت على الأراضي أو المباني أو ممتلكات المستشفيات الخاصة، أو طلب استخدام موارد المستشفيات الخاصة لعلاج مرضى كوفيد-19.

وقال رئيس الوزراء محيي الدين ياسين: “تماشياً مع ذلك، يمكن للحكومة الحصول على مشاركة أكثر شمولاً من القطاع الخاص، بما في ذلك مرافق الرعاية الصحية الخاصة، لتقليل العبء الذي تتحمله الوكالات الحكومية، وخاصة المستشفيات العامة”.

ومن خلال هذا المرسوم، تضم الأمور التي يمكن الحصول عليها من القطاع الخاص الموارد البشرية، والخبرات والمرافق والأصول ومختبرات الفحص وغيرها.

إلى جانب ذلك ، ستُستخدم الصلاحيات اللازمة بموجب هذا المرسوم لتسهيل إدارة تلك المرافق، ولإلغاء أي قواعد تعقّد تقديم رعاية صحية عامة سريعة وفعالة خلال الوباء.

ويمكن تمرير المراسيم الطارئة من قبل السلطة التنفيذية دون إشراف تشريعي، حيث تم تعليق البرلمان والمجالس التشريعية للولايات في ظل حالة الطوارئ.

ويشير إعلان رئيس الوزراء إلى أنه ليس فقط المستشفيات الخاصة هي التي قد تتأثر، ولكن من المحتمل أيضًا أن تتأثر العيادات والمختبرات الخاصة.

المصدر: كود بلو – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat