أخبار

انتقادات وإشادات بمدير عام الصحة الماليزي دكتور نور هشام عبد الله

كوالالمبور – “أسواق”

يحظى مدير عام الصحة الماليزية تان سري دكتور نور هشام عبد الله بشهرة واسعة في أوساط الشعب الماليزي، حيث أنه صاحب الإطلالة شبه اليومية التي تطلع المواطنين على آخر الأخبار والإحصاءات المتعلقة بكوفيد-19 في البلاد.

لهذه الأسباب خرج وزير الشؤون الدينية داتوك سيري الدكتور ذو الكفل محمد مدافعاً عن مدير عام الصحة الدكتور نور هشام بعد إطلاق بعض الانتقادات له من قبل بعض النواب داخل البرلمان، قائلاً إن الأخير بذل قصارى جهده في منصبه.

وفي تغريدة له، قال ذو الكفل إنه يأمل ألا يكون عضو البرلمان عن منطقة بنتولو، داتوك سيري تيونغ كينغ سينغ، يسأل الدكتور نور هشام عما إذا كان يخشى على حياته، موضحاً أن المدير العام للصحة هو أحد أهم الأفراد في مكافحة جائحة كوفيد-19 في ماليزيا.

وأضاف: “أنا واثق وكلنا متفقون، أنه (نور هشام) بحاجة إلى أن يظل بصحة جيدة، ومعنويات عالية، لمواصلة الجهد مع جميع الخطوط الأمامية من أجل مصلحة البلاد”.

هذا وسأل النائب في البرلمان الماليزي تيونغ سينغ خلال النقاش حول ميزانية 2021، عن سبب عدم ذهاب الدكتور نور هشام إلى ولاية صباح عندما كانت حالات كوفيد-19 في أعلى مستوياتها على الإطلاق.

وأثارت تصريحات تيونغ وكلامه الانطباع بأن الدكتور نور هشام عبد الله “يخشى الموت” لعدم نزوله شخصيًا إلى صباح لمراقبة حالات الإصابة الكبيرة بكوفيد-19، مما أثار حالة من الغضب داخل أروقة البرلمان.

وأضاف الوزير ذو الكفل أن مفهوم الموت في الإسلام بسيط، والله وحده سيبقى خالداً.

موضحاً أن “الشيء الوحيد الذي يقلق المسلمين ويخافون منه، هو ما إذا كانوا قد قدموا ما يكفي من أعمال الخير قبل لقائهم بخالقهم.”

المصدر: بيرناما – مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat