اقتصاد

ماليزيا تفصح عن عائدات السياحة قبل أزمة كورونا

كوالالمبور – “أسواق”
أفاد بيان صادر عن هيئة السياحة الماليزية أن عائدات السياحة الماليزية في عام 2019 ارتفعت بنسبة 2.4 في المائة لتصل إلى 86.14 مليون رنجيت ماليزي، في حين ازداد عدد السياح الأجانب بنسبة 1.0 في المائة إلى 26.1 مليون سائح مقارنةً بالعام الذي قبله.
وأضاف البيان أنه خلال الفترة نفسها ازداد نصيب الفرد من الإنفاق بنسبة 1.3 في المائة ليبلغ 3300 رنجيت، بالإضافة إلى ارتفاع متوسط مدة الإقامة من 0.9 ليال إلى 7.4 ليال.
وبحسب البيان، فإن ارتفاع عدد السياح الأجانب إلى ماليزيا كان نتيجة ارتفاع عدد السياح القادمين من آسيا الجنوبية (22.2 في المائة)، وآسيا الشرقية (95.9 في المائة)، أمريكا (4.3 في المائة)، وكذلك أوروبا (0.3 في المائة).
بيد أن عدد السياح القادمين من دول جنوب شرقي آسيا والشرق الأوسط تراجع بنسبة 1.3 في المائة و2.1 في المائة على التوالي، بحسب البيان.
الجدير بالذكر أن 10 دول الأكثر مساهمةً في عدد السياح القادمين إلى ماليزيا في عام 2019، هي سنغافورة (10163882)، وإندونيسيا (3623277)، والصين (3114257)، وتايلاند (1884306)، وبروناي (1216123)، والهند (735309)، وكوريا الجنوبية (673065)، واليابان (424694)، والفليبين (421908)، وكذلك فيتنام (400346).
وأوضحت الهيئة التابعة لوزارة السياحة والفن والثقافة الماليزية أنه من حيث إجمالي نفقات السياحة، ما زالت سوق الآسيان هي الأكبر مساهمةً بمبلغ قدره 43.72 مليار رنجيت.
أما السياح القادمون من الشرق الأوسط فقد سجلوا الإنفاق الأكبر بالنسبة للفرد الواحد وهو ارتفاع بنسبة 2.7 في المائة ليصل إلى 10214 رنجيت مقابل 9947 رنجيت في عام 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat