اقتصاد

الاقتصاد الماليزي نحو نمو “سالب” بسبب كورونا

كوالالمبور – “أسواق”
لا تزال أزمة وباء كورونا تعصف بالاقتصاد العالمي ومعه الماليزي بشكل كبير، حيث توقعت شركة ملقا الخاصة المحدودة الماليزية للأسهم أن يشهد الاقتصاد الماليزي معدل نمو سالب عند -3.2٪‏، إثر إغلاق المتاجر والأعمال في ظل تقييد الحركة الذي أعلنته الحكومة لمحاصرة تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
وأوضحت الشركة أن الأعمال التجارية قد لا تستطيع تسجيل التحسن خلال المستقبل القريب، رغم مبادرات عديدة أعلنتها الحكومة بهدف الحفز الاقتصادي.
وسبق أن أدلى وزير المالية السيد تنكو ظفرول تنكو عبد العزيز إن ماليزيا قد استجابت في أدق أوقاتها للأزمة الصحية العالمية، حيث تكيفت بشكل سريع وشامل مع الصدمات الاقتصادية التي يعاني منها العالم.
وأضاف نقلاً عن حزمة العناية بالشعب التي تم الإعلان عنها مؤخراً باعتبارها جزءاً من حزمة التحفيز الاقتصادي البالغ حجمها الإجمالي 260 مليار رنجيت ماليزي، أن الحزمة حددت ثلاث ركائز رئيسية وهي حماية الشعب، ودعم الأعمال وتقوية الاقتصاد.
وأضاف: “بهذه المجموعة، فإن تدابير الحفز الاقتصادي الماليزي يتوقع أن تضيف نسبة 2.9 نقطة مئوية في نمو الناتج المحلي الإجمالي لعام 2020”.
وأكد ظفرول أنه بالرغم من أن حجم الإنفاق المالي من أجل الحفز الاقتصادي كان كبيراً، إلا أن التزامات الحكومة بالانضباط المالي لا تزال قوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat