اقتصاد

“مدينة ماليزيا” استثمارات تستقطب الأضواء محلياً ودولياً

 

كوالالمبور – “أسواق” 

أكد وزير المالية الماليزي السيد تنغكو ظفرول عبد العزيز، أن مشروع “مدينة ماليزيا” سيعزز الأنشطة التجارية في كافة القطاعات حيث سيكون الأول كمركز للشركات المحلية والدولية.

وأضاف أن الاستثمارات في هذا المشروع تعكس ثقة المستثمرين الأجانب في ماليزيا وسيكون له تأثير مزدوج على الاقتصاد الماليزي.

كما أن المدينة التي تبلغ قيمتها التنمية الإجمالية 140 مليار رنغيت ماليزي، تعد أكبر مشروع من نوعه في ماليزيا.

وأوضح خلال مراسم تسليم الشيك لهذا المشروع بقيمة 1.24 مليار رينجيت مؤخراً، “أن هذا المشروع سيوفر إمكانيات كبيرة للأعمال التجارية الدولية في هذه البلاد.

كما أن ذلك يأتي تماشياً مع رؤية الحكومة الماليزية لضمان الرفاهية  وتحقيق الازدهار للجميع.

وأشار إلى أنه على الرغم من أن ماليزيا تواجه التحديات بسبب وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، إلا أن ثقة الأسواق تظل قوية لاسيما للمستثمرين الأجانب .

حيث استطاعت ماليزيا اجتذاب 23.1 مليار رنغيت في سوق السندات حتى أغسطس الماضي.

كما أصبحت عملة “الرينجيت الماليزي” واحدة من أقوى العملات في جنوب شرق آسيا، خاصة في ظل المبادرات المستمرة من قبل الحكومة في التعامل مع وباء كوفيد-19 وإنعاش اقتصاد البلاد.

 

المصدر: بيرناما – وكالات

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat