أخبار

منظمة الصحة العالمية تبحث علاقة كورونا بمرض يصيب الأطفال

كوالالمبور – “أسواق”
تجري منظمة الصحة العالمية تحقيقاً مهماً في وجود صلة محتملة بين فيروس كورونا الجديد ومتلازمة كاواساكي، وهو مرض مجهول السبب يصيب عادة الأطفال دون سن الخامسة.
وأكد الدكتور آدم فين، رئيس المجموعة الاستشارية التقنية الأوروبية لمنظمة الصحة العالمية، في مؤتمر صحفي: “نحن على علم بهذه المتلازمة الموصوفة حديثا من عدد من البلدان في أوروبا وربما عددا صغيرا من الحالات في أميركا الشمالية”.
وقال آدم: “نحن نجري مراقبة بشكل عاجل في بريطانيا لتحديد ما يجري”.
وتُعرف مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، متلازمة كاواساكي بأنها “مرض حموي حاد لسبب غير معروف يصيب الأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات”.
وتشمل العلامات السريرية “الحمى والطفح الجلدي وتورم اليدين والقدمين وتهيج واحمرار بياض العين وتورم الغدد اللمفاوية في الرقبة وتهيج والتهاب الفم والشفاه والحلق”.
وأشار فين إلى أن منظمة الصحة العالمية كانت على علم بأنه تم الإبلاغ عن حوالي 20 حالة في لندن وأماكن أخرى في بريطانيا، مضيفا أن أماكن أخرى تُبلغ أيضا عن حالات إصابة.
وقال “إن حوالي نصف هؤلاء الأطفال فقط أثبتت إصابتهم بكورونا، لذا لم تتضح العلاقة السببية بشكل كامل”.
وأشار فين إلى أن العلاقة بين متلازمة كاواساكي وفيروس كورونا في الأطفال ستتضح في الأسابيع القادمة.
محذراً من أن التوصل للقاح مضاد لفيروس كورونا قد يستغرق بعض الوقت.
وأضاف فين: ” اللقاحات التي هي بالفعل في التجارب قد تكون هي التي تجذب أكبر قدر من الاهتمام والتفاؤل” ، مضيفا أنه يجب أن نضع في اعتبارنا “أنها قد تثبت أنها ليست آمنة وقد تثبت أنها ليست فعالة، و ربما قد لا تكون سهلة في التصنيع والتوزيع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat