أخبار

الصحة الماليزية تتوقع وصول البلاد إلى مناعة القطيع بحلول نوفمبر

كوالالمبور/ 20 يونيو – “أسواق”

توقع المدير العام للصحة تان سري الدكتور نور هشام عبد الله أن تحقق البلاد مناعة القطيع بحلول نوفمبر أو ديسمبر من هذا العام.

ونقل عنه قوله إنه توصل إلى هذا الاستنتاج بعد الاطلاع على الخطط الوطنية الحالية، مضيفًا أن ذلك سيعتمد على عملية التطعيم التي سيتم توسيعها في أسرع وقت ممكن.

وأضاف: “سننتظر شهرين إلى ثلاثة أشهر حتى يزداد معدل اللقاح، ونتوقع أن تحقق ماليزيا حصانة القطيع بحلول نوفمبر أو ديسمبر”.

وأكد الدكتور نور هشام خلال ندوة عبر الإنترنت حول الإسلام والشؤون الحالية، أنه إذا حققت ماليزيا مناعة القطيع، فربما يمكن تنفيذ مبادرات أخرى بما في ذلك الاضطرار إلى إثبات تلقيحك قبل الذهاب إلى المسجد، أو للأنشطة الدينية الأخرى.

وأضاف أنه لا يزال من السابق لأوانه السماح بأنشطة المساجد، رغم أن بعض المصلين قد تم تطعيمهم بالفعل، وأوضح أنه في الوقت الحالي، تم تطعيم أقل من 10 في المائة من الماليزيين.

وشدد المدير العام للصحة على إن السفر بين الولايات أو حتى السفر الدولي قد يُسمح به بمجرد أن يتلقى المزيد من الماليزيين جرعة لقاح كوفيد-19 الثانية.

وأوضح أنه يجب أن يتم دخول المساجد وفقًا لإجراءات التشغيل القياسية، بينما يتطلب السفر بين الولايات “جواز سفر اللقاح”.

المصدر: بيرناما – مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat