اقتصاد

“أبيك” تتوقع خسائر اقتصادية بقيمة 2.1 ترليون دولار بسبب كورونا

كوالالمبور – “أسواق”
تشير آخر المعطيات إلى أنه من المتوقع أن يتراجع أداء النمو الاقتصادي في منطقة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ “أبيك” بنسبة 2.7٪‏ هذا العام، حيث بلغت الخسائر الإنتاجية المقدرة 2.1 تريليون دولار أمريكي مقارنةً بـ 3.6٪‏ العام الماضي، جراء التداعيات الاقتصادية المترتبة على تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
وأكدت المديرة التنفيذية للسكريتارية أبيك الدكتورة ريبيكا فاطمة إستا ماريه بأن هذا أكبر تراجع في النمو منذ أن سجلت نسبة النمو قرابة الصفر خلال الأزمة المالية العالمية في عام 2009.
جاء ذلك في تصريحات أدلت بها في التقرير الموجز لسياسات أبيك حيث قالت: “ويضاف إلى ذلك زيادة عدد العاطلين عن العمل لتصل إلى 23 مليون شخص في عام 2020، نظرًا لأن منطقة آسيا والمحيط الهادئ تقف على خط الجبهة الأمامية في مواجهة هذا التحدي ولأن الدول الأعضاء هي من الأولى والأكثر تضررًا من تفشي هذا الفيروس القاتل”.
وكان التقرير الذي صدر بعنوان “أبيك في بؤرة تفشي الكوفيد-19” يتمحور حول الآثار المترتبة واسعة النطاق والخارجة عن نطاق السيطرة على حياة المجتمع وكذلك الشركات التجارية الصغرى، والتي تمثل 97٪‏ من الشركات التجارية في المنطقة.
كما أشار التقرير إلى أن الأزمة الصحية والاقتصادية الناجمة عن الجائحة قد لحقت أضرارًا بمليوني شخص في جميع أنحاء العالم، يتمثل 40٪‏ من هذا العدد في سكان منطقة آسيا والمحيط الهادئ.
على الرغم من ذلك، فإن التقرير يتوقع أن يعاود الاقتصاد تعافيه في عام 2021، حيث قد تنمو المنطقة بنسبة 6.3٪‏ مقابل 5.8٪‏ من توقعات النمو الاقتصادي العالمي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat