أخبار

بحضور مهاتير محمد.. ملك ماليزيا يوافق على عقد جلسة استماع مع المعارضة بشأن رفع حالة الطوارئ

كوالالمبور/ 22 أبريل – “أسواق”

وافق ملك ماليزيا، السلطان عبد الله رعاية الدين المصطفى بالله شاه، على منح لجنة المعارضة جلسة استماع لتسليم عريضة تدعو إلى إنهاء حالة الطوارئ.

وقال رئيس اللجنة خالد صمد، إنه تلقى الرسالة من القصر الملكي “استانا نيجارا” اليوم، ولكن لم يتم تحديد موعد للاجتماع بعد.

وأضاف: “نحن على ثقة من أنه سيتم تحديد موعد قريب للسماح لنا بالحصول على مقابلة مع الملك وتسليم الالتماس.

وأكد صمد النائب في البرلمان عن شاه علم في بيان له اليوم أن الآثار السلبية لحالة الطوارئ تتضح يوماً بعد يوم”.

يأتي ذلك بعد يومين من توجه عدد من قادة المعارضة إلى القصر لتسليم مذكرة طلب لقاء مع الملك، وذلك لإبلاغ الملك بالآثار السلبية لحالة الطوارئ وضرورة إلغائها من أجل مصلحة الشعب.

وكان من بين الحاضرين رئيس الوزراء السابق الدكتور مهاتير محمد، ورئيس حزب أمانة محمد سابو، ورئيس حزب (بيجوانغ) مخرز مهاتير، وتيان تشوا من حزب العدالة الشعبية، والنواب فهمي فاضيل، وهانا يوه، وليم ليب إنغ، وتيريزا كوك.

وهذه هي المرة الثانية التي تطلب فيها لجنة المعارضة عقد لقاء مع الملك، حيث كانت المحاولة الأخيرة في 26 مارس، وباءت بالفشل عندما لم يتلقوا ردًا من مسؤولي القصر.

المصدر : مالي ميل – ماليزيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat