أخبار

الشرطة الماليزية تحقق مع أنور ابراهيم لرفعه دعوى قضائية تعارض الطوارئ

كوالالمبور/ 28 يناير – “أسواق”

تحقق الشرطة الماليزية مع رئيس حزب عدالة الشعب (PKR) وزعيم المعارضة الماليزية أنور إبراهيم بشأن رفعه دعوى قضائية لإلغاء إعلان الطوارئ في ماليزيا.

وأكد قائد شرطة بيراك ميور فريدالاثراش وحيد الأمر، وقال إن القضية تتولاها وحدة التحقيقات الخاصة التابعة لإدارة التحقيقات الجنائية في الشرطة الماليزية (بوكيت أمان).

وأضاف: “ساعدنا في تسجيل أقوال أنور إبراهيم الذي قدم الدعوى القضائية، لكن القضية أحيلت إلى الشرطة لاتخاذ مزيد من الإجراءات”.

وأوضح ميور أن محضرًا للشرطة ضد النائب عن بورت ديكسون تم تقديمه في كوالالمبور.

هذا وقام أنور بحث عدد من النواب، لإرسال رسالة خاصة إلى الملك لمناشدته إلغاء إعلان الطوارئ والدعوة إلى جلسة برلمانية في أقرب وقت ممكن.

وقال أنور في تصريحات له، إنه لم تكن هناك حاجة لإعلان حالة الطوارئ، حيث كانت هناك إجراءات كافية لاحتواء جائحة كوفيد-19 ، بما في ذلك تقييد الحركة.

وكان ملك ماليزيا السلطان عبد الله رعاية الدين المصطفى بالله شاه، قد أعطى موافقته على إعلان حالة الطوارئ لاحتواء جائحة كوفيد-19، والتي ستستمر حتى الأول من أغسطس، أو حتى موعد آخر سابق إذا تم ضبط أعداد الإصابات.

ودافع أنور منذ ذلك الحين عن خطوته مطالباً بالسماح للبرلمان بالانعقاد، كما صرح قبل أيام أن ما يصل إلى 115 نائباً هم ضد إعلان الطوارئ ويريدون عقد جلسات برلمانية.

كما تقدم بطلب للحصول على إذن لبدء مراجعة قضائية للطعن في قرار الحكومة بالسعي لإعلان الطوارئ.

المصدر: ذا ستار – مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat