أخبار

إغلاق كامل لفحص السكان بمنطقتين في ولاية جوهور جنوبي ماليزيا

كوالالمبور – “أسواق”
تواصل السلطات الماليزية إعلان عدة مناطق كمناطق محظورة الدخول وشديدة الخطورة، بسبب تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا بين صفوف سكانها.
حيث قررت الحكومة اتخاذ مزيد من الإجراءات في سيمبانج رينجام بولاية جوهر، بعد تأكيد 61 حالة إيجابية مصابة بفيروس كورونا Covid-19.
والمنطقتين المتضررتين هما كامبونغ داتو إبراهيم ماجد وبندر باهارو داتو إبراهيم ماجد، وتضم ما مجموعه 3570 ساكنًا من 650 عائلة.
وأكدت أن الإغلاق التام لتلك المناطق هو لمنع انتشار عدوى فيروس كورونا Covid-19 بين السكان.
وقال وزير الدفاع داتو سري إسماعيل صبري يعقوب في بيان إن هذه الخطوة ستسمح بتنفيذ مراقبة الحركة واكتشاف الحالات في غضون 14 يومًا.
وقال: “سيتم توفير قاعدة طبية وغذاء أساسي للسكان”.
كما طلب من السكان التعاون مع موظفي وزارة الصحة الذين سيزورون المنازل لأغراض الفحص وأخذ العينات.
كما أفاد بعدم السماح للسكان بمغادرة منازلهم طيلة هذه الفترة، ولا يُسمح لغير السكان المحليين بالدخول مع حظر جميع نقاط الدخول.
بالإضافة إلى ذلك، أفاد بوقف جميع الأنشطة التجارية بشكل كامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat