أخبار

وزير الدفاع الماليزي يتوقع تشديد إجراءات تقييد الحركة وينفي إعلان حالة الطوارئ

كوالالمبور – “أسواق”
نفت وزارة الدفاع الماليزية ما يتداول على مواقع التواصل الاجتماعي حول إعلان الحكومة عن حظر التجول أو حالة الطوارئ في البلاد.
وأكد وزير الدفاع الماليزي السيد إسماعيل صبري أن المواطنين والمقيمين لا ينبغى أن يتأثروا بالأخبار الكاذبة، حيث أن ما تقوم به الحكومة حاليًا من نشر أفراد قواتها العسكرية هو بموجب قانون الوقاية من الأمراض المعدية ومكافحتها لعام 1988 تحت إشراف وزارة الصحة الماليزية، وليس حظر التجول.
بدوره حذر إسماعيل في مؤتمر صحفي، من احتمال تشديد نفوذ تقييد الحركة، حيث سيتم الإعلان عنه بعد دراسة آثاره على الجمهور ومدى تجاوبهم لاحقاً.
وأضاف “ما سيحدث ليس حظر التجوال، أنا أضمن ذلك”، مشيراً إلى أن معدل الامتثال لقرار تقييد التحركات ارتفع بنسبة 97٪‏.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat