أخبار

دعوات للحكومة الماليزية لمعالجة قضايا اللاجئين وفق النهج الإسلامي

أعلن المجلس الاستشاري الماليزي للمنظمات الإسلامية (Mapim) أنه سيقوم بتسليم مذكرة إلى رئيس الوزراء تان سري محي الدين ياسين تحث الحكومة على معالجة قضايا اللاجئين وطالبي اللجوء في ماليزيا، على أساس النهج الإسلامي.
وأكد رئيس المجلس محمد عزمي عبد الحميد أن المذكرة ستسلم لرئيس الوزراء الاثنين المقبل.
وأضاف: “تتضمن المذكرة، من بين أمور أخرى، كيف يجب على ماليزيا كدولة إسلامية، إدارة اللاجئين في البلاد وفقًا للدين الإسلامي.
وحث في مؤتمر صحفي السلطات أيضا على عدم السماح بأي محاولة لغرس الكراهية وإساءة معاملة اللاجئين.
كما جدد محمد عزمي دعوته إلى الوكالات ذات الصلة إلى إصدار توجيه للمساعدة على منع أي انتهاك ضد اللاجئين وفهم محنتهم.
ونصح الحكومة بإجراء حوار مع الجماعات الدينية لإيجاد أفضل طريقة لمعالجة قضية اللاجئين في ماليزيا.
وأضاف: “على الرغم من أن ماليزيا لم توقع على اتفاقية اللاجئين لعام 1951، لكنها كدولة مسلمة من مسؤوليتنا المساعدة في الدفاع عن حقوق المظلومين.
وقال: “نحن بحاجة إلى تسريع الجهود من أجل تحديد سياسة وصيغة ، وكذلك صياغة تعاون دولي لإيجاد حلول للقضايا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat