أخبار

منهم الصحة والخارجية والدفاع.. رئيس الوزراء يمنع وزراء “أمنو” من الاستقالة بعد قرار القطيعة

كوالالمبور/ 31 مارس – “أسواق”

كشف رئيس الوزراء الماليزي محيي الدين ياسين بعد لقائه مع عدد من وزراء حزب منظمة الملايو الوطنية المتحدة (أمنو) في حكومته، أن جميع وزراء أمنو سيبقون في الحكومة.

يأتي هذا الاجتماع عقب الاجتماع السنوي للجمعية العمومية لحزب أمنو نهاية الأسبوع، والذي قرر فيه الحزب قطع العلاقات مع حزب أبناء الأرض (بيرساتو) الذي يقوده محيي الدين.

وقال محيي الدين في بيان اليوم، إنه نصح وزراء أمنو بالبقاء في مجلس الوزراء لمصلحة الشعب والوطن، على حد تعبيره.

وأضاف رئيس الوزراء: “لحسن الحظ، بعد الاستماع إلى نصيحتي، تم التوصل إلى اتفاق على بقاء جميع وزراء أمنو في مجلس الوزراء.”

مؤكداً أن مجلس الوزراء سيعمل كالمعتاد وسيتم تنفيذ جميع المبادرات الحكومية كما هو مخطط لها.

وشدد محيي الدين أن الحكومة تركز على محاربة جائحة كوفيد-19، وإطلاق اللقاحات واستعادة الاقتصاد، حيث يشغل عدد من الوزراء من أمنو حقائب مهمة تتعلق بهذا.

وقال: “لذلك لم أكن أريد أن تؤثر استقالاتهم من مجلس الوزراء على خطط الحكومة للتصدي لجائحة كوفيد-19، واستعادة التعافي الاقتصادي”.

هذا وطالب بعض قادة أمنو، بما في ذلك تنكو رازالي حمزة ونظري عزيز، وزراء الحزب ونواب الوزراء بالاستقالة من مناصبهم بعد أن قرر الحزب عدم الاستمرار بالتعاون مع حزب بيرساتو.

المصدر: مالي ميل – إف إم تي – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat