أخبار

وزارة الصحة تحدد شرط انتهاء فترة تقييد الحركة في ماليزيا

كوالالمبور – “أسواق”
أفاد مدير عام الصحة الماليزية داتو نور هشام عبد الله خلال لقاء صحفي أن هنالك بوادر إيجابية فيما يتعلق بانتسار عدوى فيروس كورونا بين السكان في ماليزيا.
وأكد نور هشام أن ماليزيا تخطو نحو المرحلة الأخيرة للتعافي من جائحة كوفيد-19.
وأوضح أن معامل التأثير الخاص بالعدوى الذي يعرف بالمعامل الصفري كان له ثلاث أشكال منذ بداية دخول الفيروس لماليزيا.
فقبل بداية فرض تقييد الحركة وصل معامل التأثير الى 3.55، بمعنى أن الشخص المريض يقوم بعدوى 3 أشخاص ونصف.
وبعد فرض قرار تقييد الحركة وصل معامل التأثير الى 0.6، بمعنى أن الشخص المريض يقوم بعدوى أقل من شخص واحد.
ثم انحدرت النسبة لتصبح 0.3 وهي درجة عدوى أقرب إلى الصفر.
وأضاف خلال حديثه أنه إذا وصلت ماليزيا إلى رقم واحد “آحاد” من حيث عدد الإصابات الجديدة ولمدة أسبوع بشكل متواصل، فإن ذلك يعني الذهاب لانفتاح في جميع القطاعات الإقتصادية والإجتماعية والتعليمية بنسبة كاملة.
مشيراً إلى أنه إذا وصلنا لتلك المرحلة فإن ماليزيا من الممكن أن تشهد انتهاء لحالة تقييد الحركة المشروط والتي من المقرر أن تمتد حتى الآن حتى تاريخ التاسع من شهر يونيو القادم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat