أخبار

عائلة أحد مصابي حادث القطار تطالب بتعويض قدره 1.8 مليون رنجيت

كوالالمبور/ 31 مايو – “أسواق”

أرسلت عائلة الراكب الذي أصيب بجروح خطيرة في حادث قطار النقل الخفيف (LRT) الأسبوع الماضي إخطارًا قانونيًا بالطلب إلى شركة Prasarana Malaysia Berhad، مع مطالبة بقيمة 1.8 مليون رنجيت ماليزي للتعويض عن الأضرار والإهمال.

وفقًا لبيان صادر عن محامي الأسرة، فقد أصيب الضحية وونغ تشي فونغ، وهو أب لأربعة أطفال يبلغ من العمر 52 عامًا، بإصابات خطيرة في الرأس والوجه والعمود الفقري في الحادث، ويخضع حاليًا لعدة عمليات جراحية وعلاجات.

ولا يزال وونغ يعالج في وحدة العناية المركزة (ICU) ولم يستعد وعيه، مضيفًا أن المطالبة ستتضمن نفقات طبية وأضرارًا جسدية، وضغطًا نفسيًا وعاطفيًا وفقدان الدخل وظروف خاصة.

وأضافت: “في 24 مايو، وهو يوم الحادث كان الضحية عائداً إلى منزله من العمل حيث استقل القطار من محطة KLCC وكان من المفترض أن يخرج من محطة مسجد جامك لتبديل القطار إلى شيراز.

هذا وتأمل العائلة أن تستجيب شركة براسارانا للطلب، وأن تتقدم قريبًا من أجل اقتراح تسوية ودي وأكثر تبريرًا”.

وفي 30 مايو، قال وزير النقل داتوك سيري وي كا سيونج إن ثلاثة من ضحايا الحادث كانوا يتلقون العلاج في وحدة العناية المركزة في مستشفى كوالالمبور (HKL) وهم يتعافون بشكل جيد.

وأوضح أن مريضًا يبلغ من العمر 52 عامًا أظهر تحسنًا أيضًا، مضيفًا أنه سيخضع لعملية جراحية في العمود الفقري.

المصدر: مالي ميل – ذا ستار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat