أخبار

بانتظار موافقة البرلمان… تمديد حالة الطوارئ في سرواك حتى فبراير 2022

 

كوالالمبور/ 31 يوليو – “أسواق”

سيستمر إعلان الطوارئ الذي من المقرر أن ينتهي غدًا في سراواك حتى 2 فبراير 2022، حيث أعطى ملك ماليزيا السلطان عبد الله رعاية الدين المصطفى بالله شاه موافقته على الإعلان الجديد الذي نشر في الجريدة الرسمية، وذلك تفادياً لانعقاد الانتخابات المحلية في الولاية في خضم انتشار فيروس كورونا.

ومع ذلك، سيتم مناقشة الإعلان أولاً في البرلمان، وفقًا للبند 3 من المادة 150 من الدستور الاتحادي.

ووفقًا للجريدة، فقد أعرب الملك عن موافقته على فرض حالة طوارئ، في ظل تهديد الأمن وسبل العيش والاقتصاد بسبب جائحة كوفيد-19.

وبموجب البند (3) من المادة 21 من دستور ولاية سرواك، كان من المفترض أن يتم حل المجلس التشريعي للولاية في 7 يونيو، لكن البند (3) من المادة 21 ليس له أي تأثير وفقًا للفقرة 15 (1) ( أ) قانون الطوارئ (السلطات الأساسية) لعام 2021، الذي يعلق حل المجلس التشريعي للولاية.

كما أصدر الملك مرسومًا ينص على أن البند (1) من المادة 150 من الدستور الاتحادي يمكّنه في هذه الحالة من إصدار إعلان طارئ لتعليق انتخابات المجلس التشريعي للولاية، من أجل منع تفشي كوفيد-19.

هذا وأفادت الأنباء أن حكومة ولاية سرواك قد انضمت إلى الملك وتركت الأمر للنقاش بين جلالة الملك ورئيس وزراء سرواك تون عبد الطيب محمود، لتحديد موعد إجراء انتخابات الولاية الثانية عشرة.

المصدر: مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat