أخبار

تواصل اكتشاف بؤر جديدة لكورونا في سيلانجور وقدح

كوالالمبور – “أسواق”
أفادت وزارة الصحة الماليزية أنه تم اكتشاف مجموعتين جديدتين من بؤر تفشي كوفيد-19، وذلك في ولايتي قدح وسيلانجور.
وقال المدير العام تان سري نور هشام عبد الله إن مجموعة واحدة ظهرت على متن سفينة في بورت كلانج بسيلانجور.
وأوضح أن ثمانية أشخاص خضعوا للفحص من المجموعة، اثنان منهم كانا إيجابيّين وستة إختبارات سلبيّة.
وأكد في بيان له أن حالة المريض هي الحالة 9286 والتي تم العثور عليها إيجابية في 25 أغسطس تعود لأحد أفراد طاقم السفينة” ، مضيفًا أنه تم وضع الحالة في مستشفى سنجاي بلوه.
وأضاف أن الحالة مستوردة تخص شخصًا غير ماليزي ، بينما كانت الحالة الثانية عبارة عن عدوى محلية لماليزي، وهو الوكيل المعين من قبل شركة الشحن.
وأوضح أنه يجري الكشف عن الحالات بشكل مستمر، ولا يزال مصدر العدوى قيد التحقق.
وأضاف أن الفحص الصحي لتسجيل الدخول وتسجيل الخروج مهم أيضًا لأن هذا هو أحد ضوابط الحدود المعمول بها للحد من دخول الأفراد الذين يحتمل أن يكونوا إيجابيين لكوفيد-19 في البلاد.
في حيه تم تحديد المجموعة الأخرى في مستشفى سلطانة بهية في ولاية قدح، حيث تم العثور على حالتين بين موظفي المستشفى.
كما أن الحالات الجديدة كانت بدون أعراض وتم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج.
وقال: “الحالتان هما لموظفين في الرعاية الصحية في المستشفى، ومع ذلك ، فإن واجباتهم لم تكن تشمل على رعاية مرضى كورونا المصابين.
كما تم فحص 374 شخصاً، بما في ذلك أفراد الأسرة وموظفون آخرون في المستشفى.
وأضاف أنه لن تتأثر الخدمات المقدمة في مستشفى سلطانة بهية وستستمر كالمعتاد.
كما لا يزال مصدر العدوى قيد التحقق، ولكن هناك احتمال كبير أن يكون مصدره من خارج المستشفى.
وكإجراء إضافي، سيتم إجراء المزيد من الفحوصات المكثفة في المستشفى، كما تم اتخاذ تدابير وقائية لمكافحة العدوى مثل عمليات التطهير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat