أخبار

مؤشر ماليزي عالمي لمحاربة فيروس كورونا

كوالالمبور – “أسواق”
أعلنت ماليزيا إطلاقها المؤشر العالمي لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، الأول من نوعه في العالم باسم “مؤشر كوفيد-19 العالمي (GCI)” الشامل بتقنيات تصميم وتنفيذ الخوارزميات مما يمكنه معالجة ما يقرب من 3000 نقطة من البيانات يوميًا.
وأكد وزير العلوم والتكنولوجيا والإبداع الماليزي خيري جمال الدين إن المؤشر قادر على جمع المقاييس من قواعد البيانات المفتوحة المعترف بها والموثوقة حول الحوكمة والرعاية الصحية العامة فضلاً عن التقييم بشكل شامل مدى الخطورة وتقدم التعافي في الدول الأخرى.
وأضاف خير جمال الدين أن المؤشر يحتوي على المؤشرين أحدهما الخطورة والآخر التعافي، حيث يقيس مؤشر الخطورة مدى خطورة الحالات ضد قدرة نظام الرعاية الصحية الخاص بالدولة المعينة وقدرتها على احتواء تفشي الفيروس، فيما يقس مؤشر التعافي مدى تعامل البلاد مع الأزمة من منظور الصحة والسلامة.
وأكد في كلمته خلال مراسم إطلاق المؤشر: “قام هذا المؤشر بتصنيف وترتيب 184 دولة بناءً على مدى تعاملها مع جائحة كوفيد-19، حيث يكون هذا المؤشر مصدرًا للبيانات من شأنه أن يساعد الحكومات في جميع أنحاء العالم على اتخاذ القرارات من أجل محاربة هذه الجائحة.
وأوضح أنه سيتم تحديث هذا المؤشر يوميًا لمساعدة العالم على تخطيط استراتيجياته في التعامل مع الفيروس ولمعرفة أفضل الممارسات من البلدان التي تتعافى من هذه الأزمة.
وقال : “أن هذا المؤشر سيكون منصة مفتوحة لتسهيل التعلم السريع بين الدول والمنظمات ويعتمد على البيانات الضخمة والعلوم المفتوحة”.
يذكر أن مؤشر GCI يعتبر ثمرة من التعاون الدولي بين الوزارة والشركة الاستشارية الخاصة (PEMANDU Associates)، وهارفارد تي.إتش تشان. للصحة العامة، ومعهد العلوم ماليزيا، ومنظمة الصحة العالمية وجامعة سانواي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat