اقتصاد

حملة تشجيع شراء المنتجات الماليزية تهدف لتحقيق 513 مليون رينجيت

كوالالمبور – “أسواق”

تسعى الحكومة الماليزية إلى تحقيق مبيعات بقيمة لا تقل عن 513 مليون رنجيت ماليزي من قطاع البيع بالتجزئة الرئيسي عبر الإنترنت خلال “حملة شراء المنتجات الماليزية” التي بدأت من يوليو الجاري حتى نهاية هذا العام.

وأكد وزير التجارة المحلية وشؤون المستهلكين الماليزي ألكسندر نانتا لينغي أن الحملة التي تم إطلاقها ستساعد في تعافي الاقتصاد الوطني لا سيما بالنسبة لرجال الأعمال المحليين المتضررين بوباء كورونا المستجد (كوفيد-19).

وأضاف: “إذا نجحت هذه الحملة، وأنا واثق من أنها ستنجح، فبالطبع سوف تساعد رجال الأعمال المحليين حيث سيتم ترويج منتجاتهم وخدماتهم وستكون في ضمن الأولوية خلال فترة الحملة” .

وأوضح أن ذلك هو الهدف الرئيسي لهذه الحملة، ويجب أن نضع خطة استراتيجية لمساعدتهم في مواصلة تجارتهم، ولا نريد أن يخسروها” .

جاء ذلك في تصريح صحفي بعد مراسم إطلاق الحملة بالتعاون مع شركة “شوبي” الماليزية.

وتتضمن الحملة مجموعة واسعة من المنتجات منها: بضائع البقالة، ومنتجات رعاية الصحة والتجميل، والأزياء، والحاجيات المنزلية، وألعاب الأطفال، ومنتجات السيارات بما فيها قطع الغيار والملحقات والدراجات النارية، وكذلك قطاع الخدمات مثل إرسال المواد الغذائية والمشروبات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat