أخبار

ماليزيا تصدر بياناً استنكاراً لحادثة حرق القرآن الكريم في السويد

كوالالمبور – “أسواق”

أصدر رئيس الوزراء الماليزي أنور إبراهيم بياناً رسمياً اليوم استنكر فيه بأشد العبارات حادثة حرق القرآن الكريم في السويد أمام السفارة التركية على يد السياسي اليميني المتطرف راسموس بالودان يوم البارحة 21 يناير.

وقال أنور إن ماليزيا تدعو الحكومة السويدية لاتخاذ إجراءات رادعة ضد هذا العمل الشنيع والحرص على اتخاذ خطوات في المستقبل تمنع مثله وسط التزايد المقلق للإسلاموفوبيا في السويد.

وأضاف بيان رئيس الوزراء “هذا التشويه المتعمد لكتاب المسلمين المقدس وعدم التدخل من قبل السياسيين في السويد هو دليل على الإسلاموفوبيا واستفزاز لمشاعر ملياري مسلم حول العالم وليس فقط في تركيا.”

وعبرت ماليزيا عن استنكارها لتكرار جرائم الكراهية التي تستهدف المسلمين حول العالم وجميع أشكال التحريض على الكراهية ونمو التوجهات الفاشية.

كما قال رئيس الوزراء إن الحوادث الأخيرة تثير القلق حول ارتفاع خطاب الكراهية بناء على الدين والعرق.

وشدد أنور على ضرورة الحفاظ على مبادئ الحوار والاحترام المشترك في حل الخلافات، داعياً المجتمع الدولي إلى رفض الإساءة للأديان تحت غطاء حرية التعبير والحفاظ على الوحدة في وجه التحريض على الكراهية والعنف.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat