اقتصاد

زيت النخيل الماليزي.. انخفاضٌ في الإنتاج وارتفاعٌ في الأسعار

كوالالمبور – “أسواق”

تتوالى التوقعات التجارية بشأن زيت النخيل الماليزي، الذي يعد من أبرز المحاصيل الإنتاجية رواجاً في ماليزيا، حيث تبدو التوقعات لهذا العام إيجابية من جهة وسلبية من جهة أخرى، خاصة مع استنزاف مخزونات الزيوت النباتية العالمية وتزايد الطلب على هذه المنتجات المرغوبة للكثيرين.

وفي ظل تلك المعطيات فمن المتوقع أن يبلغ إنتاج زيت النخيل في ماليزيا 19.3 – 19.5 مليون طن للعام الجاري 2020، أي أقل من إجمالي إنتاج العام الماضي والتي بلغت 20 مليون طن، وهو ما يبشر التجار بالخير حيث أن انخفاض الإنتاج سيرافقه ارتفاع في أسعار زيت النخيل.

وفقًا لما ذكره المدير التنفيذي لمجلس الدول المنتجة للزيوت تان سري يوسف باسيرون، فإنه من المحتمل بداية شهر مارس 2020، أن تستنفذ مخزونات الزيوت النباتية العالمية، مما يجعل توقعات السعر (لزيت النخيل) تصاعدية”.

كما من المتوقع أن يكون للمحصول الذهبي “زيت النخيل” أداء رائع على مدار العام، كما أفاد يوسف خلال شرحه عن توقعات عرض وطلب زيت النخيل للعام 2020.

كما أوضح يوسف أن الفترة الأسوأ لتجار زيت النخيل قد انتهت في ظل توقعات ارتفاع سعره، حيث ستكون الأسعار الخاصة بزيت النخيل الخام (CPO) ما بين 2600 – 2700 رنجت للطن الواحد خلال هذا العام.

وعن هذا السعر أوضح يوسف أنه لا يزال من الممكن دعم السلعة جيدًا مع الأسواق الرئيسية مثل الصين والهند.

ويأمل المحللون أيضًا أن يؤدي ارتفاع سعر البيع لزيت النخيل إلى رفع سوق الأسهم لدى العديد من شركات الزراعة الكبرى في البلاد والمدرجة في بورصة ماليزيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat