أخبار

الشرطة الماليزية تحقق في حادثة الاعتداء على وزير الشباب والرياضة وطرده من جوهور

كوالالمبور – “أسواق”

أمر وزير الداخلية تان سري محيي الدين ياسين الشرطة باتخاذ إجراءات فورية وتحديد هوية أكثر من 200 شخصاً ممن قاموا بمراقبة وزير الشباب والرياضة سيد صادق سيد عبد الرحمن في حدث سياسي في جوهور مساء أمس والقيام بمضايقته وعائلته والاعتداء اللفظي عليهم.

وقال محي الدين إنه ينظر إلى الحادث على محمل الجد، وقد أصدرت تعليمات للشرطة للتعرف على الأفراد المعنيين وتقديمهم إلى العدالة. وقال محيي الدين في بيان له “يجب تذكير جميع الأطراف بعدم الانخراط في أي شيء يمكن أن يهدد وحدة ماليزيا ، والذين يرتكبون ذلك سيواجهون المحاكمة”.

وكان سيد صادق يحضر فعالية لوزارة الشباب والرياضة في مطعم في أولو تيرام مع والديه عندما بدأت مجموعة بتطويق طاولتهم وبدأت في الصراخ وإثارة الشغب وتطلب منه مغادرة جوهور.

في منشور لصادق على الفيسبوك كتب أن حوالي 200 شخص قاموا بإفساد الفعالية، مما اضطر الوزير سيد صادق وعائلته وعدة أشخاص آخرين إلى الفرار من المكان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat