أخبار

تمديد تقييد الحركة في كوالالمبور وسيلانجور وجوهور وبينانج حتى 4 مارس

كوالالمبور / 16 فبراير – “أسواق”

مددت الحكومة الماليزية أمر تقييد الحركة الشامل (MCO) الجاري لمدة أسبوعين وذلك بداية من 19 فبراير حتى 4 مارس القادم دون أن يشمل جميع ولايات البلاد، حيث يقتصر التمديد على كوالالمبور العاصمة وولايات سيلانجور وجوهور وبينانج.

إعلان التمديد جاء على لسان وزير الدفاع داتوك سري اسماعيل صبري يعقوب خلال مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم.

وأعلن اسماعيل صبري أن جميع الولايات التي كانت تحت تقييد الحركة ستنتقل إلى مرحلة تقييد الحركة المشروط (CMCO) والذي يستمر كذلك من 19 فبراير حتى 4 مارس القادم وهي ولايات: صباح، وباهانج، ونيجري سيمبلان، وترينجانو، وكلانتان، وبيراك، وملاكا، وقدح، إضافة إلى المناطق الفيدرالية في بوتراجايا ولابوان.

أما ولاية بيرلس فستكون الولاية الوحيدة التي تدخل مرحلة التعافي من تقييد الحركة (RMCO) وتستمر لنفس الفترة حتى 4 مارس.

لكن الحكومة الماليزية أكدت أنها ستقوم بتخفيف بعض الإجراءات المفروضة في مناطق تقييد الحركة المشروط، حيث يسمح بتناول الطعام داخل المطاعم بحسب سعة المطعم مع المحافظة على مسافة متر من التباعد الجسدي، وهو ما يعني السماح لأكثر من شخصين بالجلوس على طاولة واحدة، وتنطبق نفس التعليمات على مناطق التعافي من تقييد الحركة (RMCO).

كما قال وزير الدفاع إن شرط الحد من الحركة ضمن 10 كيلومتر من مكان الإقامة سيتم إلغاؤه، فيما لا يزال الحظر جارياً على التنقل بين الولايات والأقاليم.

المصدر: بيرناما – نيو ستريتز تايمز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat